غزة تتلقى المساعدات وتنتظر إعادة الإعمار

22:57

2014-08-30

غزة - الشروق العربي - ذكر مصادر مطلعة في قطاع غزة إن قوافل المساعدات القادمة من أكثر من بلد مستمرة في الوصول لتقديم العون للأسر الفلسطينية المتضررة من الحرب.

وكانت قد وصلت كمية كبيرة من المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة الأسبوع الماضي قدمتها كل من السعودية وعمان وبرنامج الغذاء العالمي وتركيا، مرت عبر الجانب المصري من معبر رفح، وذلك بعد ساعات من دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ.

كما عبرت قافلة تابعة لبرنامج الغذاء العالمي إلى داخل القطاع قادمة من مصر لأول مرة منذ عام 2007 حاملة طرودا غذائية.

ويقول مراسلنا إن من بين المؤسسات التي عبرت بمساعداتها إلى القطاع هذا الأسبوع مؤسسة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية التي قدمت مساعدات للأسر الفلسطينية الموجودة خارج مراكز الإيواء.

وأوضح أن العشرات من عائلات القطاع استفادت من هذه المساعدات إلا أنها في الوقت ذاته تنتظر إعادة إعمار غزة خاصة وأن أبنائهم يستعدون لبدء فصل دراسي جديد.

من ناحية أخرى قالت شركة دولية تشارك في تقييم عملية إعادة الإعمار في قطاع غزة بعد الحرب إن القطاع يحتاج عشرين عاما حتى يعاد بناء المنازل والبنايات التي دمرت خلال الحرب.

وأوضحت شركة "شيلتر كلاستر"، التي تديرها وكالة الأمم المتحدة للاجئين بالتعاون مع الصليب الأحمر إن سبعة عشرة ألف وحدة سكنية دمرت أو تضررت بشكل بالغ خلال الحرب، كما يوجد خمسة آلاف وحدة في حاجة إلى ترميم بعد أضرار لحقت بها في حملات عسكرية سابقة.