نيكول سابا وحماقي يشعلان الحفل الأول بعد كورونا في مصر

10:22

2021-06-10

دبي - الشروق العربي - تألقت النجمة اللبنانية نيكول سابا في إحياء سهرة غنائية في القاهرة الجديدة بحضور كامل العدد داخل أحد الفنادق.

وظهرت نيكول في الحفل مرتدةً سواريه مثيراً لوديع دو جريج، خطف أنظار الجميع، وكان في استقبالها المنتج وليد منصور منظّم الحفل، وشهد صعودها على خشبة المسرح عاصفة من الهتافات وصيحات الإعجاب.

وأشعلت سابا الحفل بالعديد من أغانيها الشهيرة المميزة منها: "براحتي"، التوتو ني"، "قررت"، كما غنّت "ياواد يا تقيل" لسعاد حسني، "الديك بيدن" لسيد درويش، "سهر الليالي" لفيروز، و"بنت السلطان" للمطرب الشعبي أحمد عدوية، وغيرها من الأغنيات التي قدّمتها تلبيةً لرغبات الحضور من مختلف الأعمار.

 

وتفاعل عدد كبير من الجمهور مع نيكول سابا خلال أدائها أغنية "الديك بيدن"، للموسيقار الراحل سيد درويش، و "ياواد يا تقيل" للنجمة سعاد حسني.

يُذكر أن هذا الحفل هو الأول الذي تحييه الفنانة نيكول سابا بعد إعلانها إصابتها هي وزوجها يوسف الخال بفيروس كورونا في نيسان (أبريل) الماضي.

كما أحيا الفنان محمد حماقي الفقرة الثانية من حفل التجمع الذي استهلّته الفنانة اللبنانة نيكول سابا.

وبمجرد إعلان صعود حماقي على مسرح الحفل حتى استقبله الجمهور بالتصفيق الحار ومناداته بالدخول على أنغام أغنيته "نفسي أبقى جنبه".

وحاول أحد معجبي حماقي أن يسلّم عليه فشدّه محاولاً إنزاله من على المسرح، ليتدخل الأمن ويمنعه، إلا أن حماقي طلب منهم تركه ليرتدي الكمّامة ويسمح له بالصعود على المسرح لالتقاط الصور معه.

ووجّه حماقي كلمة للمعحب والجمهور، قائلاً: "أنا مش خايف على نفسي، أنا خايف عليكو".

وتميز الحفل بأجواء الرقي، والتزم الجمهور بإجراءات التعقيم، وحرصت نيكول سابا في ختام فقرتها على شكر القائمين على الحفل والمنظّم وليد منصور.