إيهاب توفيق يروي موقفين طريفين.. وهذا ما حصل مع محمد منير

11:58

2021-05-04

دبي - الشروق العربي - كشف المطرب إيهاب توفيق، خلال استضافته ببرنامج "شيخ الحارة والجريئة" الذي تقدمه المخرجة إيناس الدغيدي، على قناة القاهرة والناس، عن موقف طريف تعرض له، قائلاً: "كنت في مرة مستني صديقي حمدي صديق، الملحن عشان نسمع ألحان ونقعد قعدة شغل، وعادة حمدي بيجي يطلع وهو من أصحابي المقربين ويطلع يستناني في أي حتة في البيت وبلغت أفراد الأمن تحت البيت أن حمدي الملحن جاى".

وأضاف توفيق: "دخلت استحمى وطالع ألبس هدومي لقيت حد بيفتح باب الأوضة وداخل، وقلت له إنت مين يا ابنى ولما سألت الأمن مين ده افتكروه حمدي صديق".

وتابع: "طلع واحد جاي بالصدفة يعرض أغاني وعايز يوصلهم لي وراح الأمن مطلعينه وفجأة الراجل لقى نفسه فى الأوضة بتاعتي ووضحت له الموقف وانصرف".

وكشف إيهاب عن حقيقة واقعة سرقة هاتفه في فرح ابنة الفنانة فيفي عبده، قائلا: "رحت فرح بنت فيفي عبده في أحد فنادق مصر الجديدة وكنت معزوم وأول ما دخلت كان في تربيزة عليها مجموعة من أصحابي وحطيت التليفونات بتاعتي وبعدين تحركت في القاعة للسلام على أصدقائي، وبعد ما رجعت ملقتش التليفونات".

وأكد أنه اعتقد فى البداية أنها دعابة من أحد الحضور ولكن مع مرور الوقت شعرت بالقلق، مضيفا: "فيفي عبده حسيت بحركة فقلت لها وسابت الفرح وقعدنا نلف ندور على التليفونات".

وتابع: "الكينج محمد منير كان بيغني فى الفرح وحاطط تليفوناته على نفس تربيزتي وبعد انتهاء فقرته أخذ كل الهواتف بتاعته وبتاعتي ومشي، وأنا قلت التليفونات اتسرقت، وبعد حوالى نص ساعة تدوير لقيت مدير أعمال محمد منير مرجع التليفونات وبيوضح سوء التفاهم، وكانت ليلة قلبي وقع فيها".