إسرائيل لحزب الله: إن فعلتها.. فالعواقب وخيمة!

21:04

2021-04-20

دبي - الشروق العربي - قال وزير الدفاع في حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية، بني غانتس، الثلاثاء، إن وزارته على دراية بمحاولات لحزب الله لتحدي إسرائيل بطرق جديدة، محذرا من أنه "سيواجه عواقب وخيمة" إذا أقدم على ذلك.

وأكد غانتس خلال جولة تفقدية للأوضاع على الحدود الشمالية أن "إسرائيل ستواجه أي تهديد، وأن الجيش الإسرائيلي مستعد على طول الحدود الشمالية بالكامل"، بحسب تقرير نشره موقع "الحرة".

واتهم غانتس إيران "بمواصلة أنشطتها الإقليمية بدعم من حزب الله والهيئات الإرهابية الأخرى"، مضيفا أن طهران"تسعى لامتلاك السلاح النووي، ولكن إسرائيل ستواصل العمل مع شركائها في العالم بشكل عام، والولايات المتحدة بشكل خاص، لمنعها من ذلك".

وحضر غانتس جانبا من تمرين عسكري لوحدة ناحال يحاكي مواجهة عسكرية مع قرى لبنانية تتواجد فيها عناصر لحزب الله.

وتخوض إسرائيل وإيران منذ زمن حروبا مع حزب الله المدعوم من إيران، وكذلك حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة، وتتلقى دعما من طهران، بينما تتعرض "مجموعات موالية لإيران" بانتظام لضربات إسرائيلية في سوريا.

وأدى اندلاع مواجهة عسكرية دامية بين إسرائيل وحزب الله عام 2006 إلى مقتل المئات من الجانبين، ورغم عدم تجدد المواجهات العسكرية المباشرة إلا أن الطرفين مسؤولان عن استهدافات متعددة وعمليات مراقبة مستمرة وتصعيد للتوتر على الحدود بين لبنان وإسرائيل.