الجيش اليمني يقصف اجتماعا لقيادات حوثية في الجوف

20:20

2020-11-21

دبي - الشروق العربي - أفادت وكالة سبأ الرسمية أن الجيش اليمني، استهدف يوم السبت، اجتماعا لقيادات حوثية وعناصر من الحرس الثوري الإيراني في مدينة الحزم عاصمة محافظة الجوف شمال شرق البلاد، ما أسفر عن مقتل وجرح عدد منهم.

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلحة، تأكيده ”سقوط عدد من القيادات الحوثية بين قتيل وجريح، فيما شوهدت عربات المليشيا وهي تنقل عدد من الجرحى وسط حراسة مشددة“.

وفي السياق تمكنت قوات الجيش اليمني، اليوم السبت، من تحقيق تقدم ميداني، في صحراء الجوف وتحديدا جنوب جبال لقشع وغرب جبال الدحيضة، وفقا لمصادر ميدانية.

وأشارت المصادر، إلى أن ”المواجهات الميدانية التي استمرت لأكثر من 4 ساعات، استطاعت من خلالها قوات الجيش من تكبيد ميليشيات الحوثي، خسائر فادحة على مستوى الأرواح البشرية، وكذلك إحراق وإعطاب العديد من آلياتها العسكرية“.

وفي غضون ذلك، استهدفت مقاتلات التحالف العربي، عبر تنفيذها عدة غارات جوية، تجمعات وتعزيزات لميليشيات الحوثي، في أكثر من جبهة متفرقة بمحافظة الجوف، أسفرت عن تلقي الحوثيين خسائر مادية وبشرية كبيرة.

وتصاعدت مؤخرا، في مختلف جبهات محافظة الجوف، حدة وتيرة المواجهات الميدانية والمعارك القتالية، بين قوات الجيش اليمني المسنود بمقاتلات التحالف العربي من جهة، وميليشيات الحوثي المدعومة إيرانيا من جهة أخرى.