الجيش الإسرائيلي يريد تولي إدارة أزمة كورونا

14:04

2020-04-06

دبي - الشروق العربي - كشف الإعلام الإسرائيلي اليوم الإثنين أن الجيش الإسرائيلي طلب من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو نقل مسؤولية مواجهة أزمة تفشي فيروس كورونا إلى الجيش، باعتبار الوضع حالة طوارئ "وطنية".

وحسبما ذكرت صحيفة "يسرائيل هيوم" فإن رئيس أركان الجيش، أفيف كوخافي، بعث برسالة سرية، قبل عدة أيام، إلى نتنياهو ووزير الأمن، نفتالي بينيت، طلب فيها نقل مسؤولية مواجهة أزمة كورونا إلى الجيش.

وأضافت الصحيفة إن رسالة كوخافي وصلت إلى مجموعة ضيقة جدا من المسؤولين، بادعاء أن كوخافي أراد الامتناع عن الظهور كمن يتدخل في مواجهة بين نتنياهو وبينيت، وبالنقاش حول نقل مسؤولية إدارة الأزمة من وزارة الصحة إلى وزارة الأمن.

واعتبر كوخافي في رسالته أن ثمة 8 مواضيع يتعين نقل المسؤولية عنها إلى الجيش بشكل فوري. وبين هذه المواضيع، تولي الجيش المسؤولية عن إجراء الفحوص لاكتشاف فيروس كورونا بهدف التوصل إلى فحوص أكثر من تلك التي تجري حاليا.

كذلك يعتقد كوخافي أن على الجيش استخدام قدراته من أجل تركيز كافة المعلومات التي تراكمت حول كورونا، والاستفادة منها بأفضل شكل. وختم كوخافي رسالته بأن الجيش جاهز لتولي المسؤولية الكاملة عن مواجهة الوباء بشكل فوري.

وفي وقت سابق قال وزير الأمن نفتالي بينيت إن إدارة أزمة كورونا تشكل "حربا" وبالتالي يجب نقلها على الفور إلى مكتبه.

بموجب القانون الإسرائيلي، إذا أعلنت الحكومة حالة الطوارئ الوطنية، فإن قيادة الجيش مخولة لتحمل المسؤولية عن إدارة الأزمات في السلطات المدنية. وينقضي تفويض الجيش بإدارة السلطات المحلية فور رفع حالة الطوارئ.