آلاف المصريين يسعون لإجراء تحليل كورونا

19:22

2020-03-08

دبي - الشروق العربي - توافد آلاف المصريين الراغبين في السفر للخارج، صباح الأحد، على معامل وزارة الصحة؛ لإجراء تحليل PCR الخاص باكتشاف فيروس كورونا وغيره من الفيروسات.

وأظهرت مجموعة صور وفيديوهات متداولة، توافدا كثيفا من المواطنين أمام مقر الإدارة، بوزارة الصحة وسط القاهرة للمسافرين، كشرط لدخولهم البلاد الراغبين في التوجه إليها.

وكانت وزارة الصحة المصرية، أكدت أنها ستوفر تحليلا للكشف عن فيروس كورونا، بمقر المعامل المركزية، وبدأت المعامل المركزية بالوزارة في استخراج شهادة الخلو من فيروس كورونا.

ويعد تحليل PCR طريقة دقيقة جدا للكشف عن وجود فيروس سي أو غيره من الفيروسات في الدم، ويمكن من خلاله تحديد كمية الفيروس لمتابعة نشاطه وسير العلاج حتى تمام التعافي من المرض وهو متوفر بالمعامل المركزية، ويتراوح ثمنه من 900 لـ1000 جنيه.

يذكر أن السعودية وعددا من الدول، اشترطت حصول المسافر إليها على شهادة تحليل الـpcr لفيروس كورونا، يتم إجراؤه قبل السفر بـ24 ساعة للدخول إلى أراضيها.

وأثار مشهد الزحام أمام معامل الصحة المصرية، حالة من الغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي بسبب احتمال تفشي الفيروس وسط هذا العدد الهائل من البشر، ووصلت حالة الغضب للبرلمان الذي أبدى استنكاره للمشهد وطالب وزارة الصحة بالتعقيب عليه.

ووجه الدكتور أيمن أبو العلا رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، بيانا للدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، متسائلا عن مصير تجمع الآلاف حول معاملها وهل هناك أي إجراءات حماية أم لا؟.

وشدد البرلماني، في كلمته خلال الجلسة العامة للبرلمان، على ضرورة اتخاذ وزارة الصحة إجراءات عاجلة لمنع حالة الزحام الشديد، من خلال فتح موقع إلكتروني مثلا أو فتح معامل إقليمية.

فيما وجه الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، وزير شؤون مجلس النواب، المستشار علاء الدين فؤاد، بمخاطبة وزارة الصحة باتخاذ اللازم.