عائلة ”السعافين“ تروي تفاصيل وفاة نجلها عصام في سجون حماس بغزة

19:28

2020-02-23

دبي - الشروق العربي - روى يوسف، شقيق المواطن الفلسطيني عصام أحمد السعافين، الذي توفي داخل سجن لجهاز الأمن الداخلي التابع لحركة حماس في قطاع غزة، يوم الأحد، تفاصيل وفاة شقيقه أثناء توقيفه.

وقال يوسف السعافين في إفادته للمركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، إنه في مساء السابع والعشرين من يناير/ كانون الثاني الماضي، قام أفراد ملثمون يرتدون زيا مدنيا باعتقال شقيقه، الذي كان يعاني من مرض السكري، ولديه تهتك في العصب الطرفي، من أمام نادي خدمات مخيم البريج، واقتادوه لجهة غير معلومة.

وأضاف السعافين: ”علمنا من مصادر غير رسمية وجود شقيقنا عصام بمقر الأمن الداخلي في غزة، دون معرفة أسباب الاعتقال، ودون أن نتمكن من زيارته طيلة فترة توقيفه“.

وتابع أن ”العائلة عرفت بوفاة ابنها بعدما تفاجأت صباح اليوم، بتجمهر أناس أمام منزلهم في مخيم البريج، ولم نبلغ من قبل أي جهة رسمية بذلك“.

وحسب المركز، فإن الضحية يعمل في جهاز الشرطة التابع للسلطة الفلسطينية، وجرى اعتقاله بتاريخ 27 يناير/ كانون الثاني 2020، من قبل أفراد جهاز الأمن الداخلي، في مخيم البريج، ومن ثم تم نقله إلى مقر الجهاز بمدينة غزة.

وطالب المركز النيابة العامة بالتحقيق في ظروف وملابسات وفاة عصام السعافين على أيدي جهاز الأمن الداخلي التابع لحماس، في مستشفى الشفاء، بعد أن نقل إليه يوم أمس، حيث كان موقوفا منذ نحو شهر.

وأضاف المركز: ”نطالب النيابة العامة بالتحقيق في ظروف وملابسات الوفاة وإعلان نتائج التحقيق، ونعبر عن قلقنا البالغ من تكرار حالات الوفاة في سجون ومراكز التوقيف في قطاع غزة، في ظروف مختلفة“.

وتابع المركز: ”نخشى أن تكون هذه الحالات ناجمة عن ممارسات التعذيب، أو الإهمال الطبي الذي يتعرض لها هؤلاء الموقوفون“.

وتفاعل عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مع وفاة الموقوف عصام السعافين، معبرين عن استنكارهم لما وصفوهم بالجريمة التي نفذها الجهاز الأمني التابع لحماس، حيث قال الناشط عامر بعلوشة: ”مات كأنني شفت وفاته أمامي، استحضرت في لحظات، الصراخ والتعذيب والشبح، يا للإجرام الذي لا ينتهي“.

وفي السياق ذاته، علق إسحاق مصلح على الحادثة قائلا: ”الاحتلال قتل شب والداخلي قتل عصام السعافين بتهمة التخابر، وبقلك الزهار يجب هدم سجون الوقائي“.

وقال الناشط محمد الزعيم: ”حد يحكي لجبريل وعبسلام إنه عصام السعافين مات في السجن وبلغوا الغرفة المشتركة بالمرة“.

يذكر أن وزارة الداخلية التابعة لحركة حماس في غزة، أعلنت الأحد، وفاة الموقوف عصام أحمد السعافين في مستشفى الشفاء فجر الأحد، حيث تم نقله لتلقي العلاج ظهر أمس السبت، إثر تدهور وضعه الصحي بشكل مفاجئ، موضحة أن الوزارة شكلت لجنة تحقيق، وسيتم عرض الجثة على الطب الشرعي لمعرفة أسباب الوفاة.

كلمات دلالية