ميركل: ثمة أدلة على وجود دوافع عنصرية وراء إطلاق النار في هاناو

17:00

2020-02-20

دبي - الشروق العربي - قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إن هناك عدة أدلة على وجود دوافع عنصرية ويمينية متطرفة وراء حادث إطلاق النار الذي وقع في مدينة هاناو الألمانية.

ونقلت "رويترز" عن ميركل، قولها: "إن الحكومة الألمانية ستستخدم كل قوتها للتصدي لمن يحاولون تقسيم البلاد"، مضيفة أن "هناك مؤشرات كثيرة في الوقت الحالي على أن مرتكب الجريمة تصرف بناء على دوافع يمينية متطرفة أو عنصرية بدافع الكراهية تجاه أشخاص من أصول أو ديانات أخرى".

وأضافت: "العنصرية هي السم والكراهية وهذه السموم هي المسؤولة عن الكثير من الجرائم".

وكانت وسائل إعلام ألمانية قد قالت إن حادث إطلاق نار وقع في مدينة "هاناو" غربي ألمانيا، في وقت متأخر من يوم الأربعاء، أسفر عن مقتل عدة أشخاص وإصابة آخرين.

وبحسب هيئة الإذاعة الألمانية "دويتشه فيله"، وقع إطلاق النار في ميدان عام، وتبحث السلطات حاليا عن المشتبه بهم، الذين قيل إنهم فروا من مكان الحادث، وأكدت صحيفة بيلد الألمانية، أن ثمانية أشخاص على الأقل لقوا مصرعهم، فيما أصيب 5 آخرون.