"شارة خاصة" لقائدي إنتر ميلان وبرشلونة.. والهدف "نبيل"

12:01

2019-12-09

دبي - الشروق العربي - من المقرر أن يرتدي قائدا فريقي إنتر ميلان وبرشلونة، خلال المواجهة التي تجمعهما الثلاثاء المقبل، شارة قيادة مخصصة لتوجيه رسالة ضد العنصرية.

وقالت صحيفة "آس" الإسبانية، إن قائدي الفريقين الإسباني والإيطالي سيرتديان الشارة بهدف محاربة العنصرية، والقضاء على مظاهرها في ملاعب كرة القدم العالمية.

وأعلن النادي الإيطالي عن تلك المبادرة، الأحد، في بيان رسمي ظهرت فيه الشارات وهي تحمل عبارة "أخوة متحدون عالميا".

وجاء في البيان: "إنها مبادرة خاصة وفي وقت مهم، سينزل فريقا الإنتر وبرشلونة خلال مواجهتهما المقرر لها الثلاثاء المقبل إلى أرضية الملعب وهما يرتديان نفس شارة القيادة".

وأضاف البيان: "إنها طريقة هامة لتكرار الموقف والتصرف الذي ننادي به دوما وهو عيش كرة القدم بشغف وثقافة وإخاء، الإنتر حارب دائما منذ تأسيسه في عام 1908 من أجل مكافحة جميع أشكال التمييز".

وشهدت ملاعب الكرة في القارة العجوز، لاسيما في إنجلترا وإيطاليا، تزايدا في حوادث العنصرية خلال الأشهر الماضية، مما دفع السلطات الكروية المعنية الى فتح إجراءات تأديبية بحق اتحادات وطنية وأندية على خلفية تصرفات المشجعين.

ولقيت هذه التصرفات انتقادات واسعة في صفوف اللاعبين، مع دعوات من بعضهم إلى وقف المباراة في حال حصول مثل هذه الحوادث، كما انتقد العديد من اللاعبين ضعف الإجراءات العقابية في حالات مماثلة.