الصحفي الفلسطيني معاذ عمارنة: الرصاصة لا تزال في رأسي

18:26

2019-11-24

دبي - الشروق العربي - أكد الصحفي الفلسطيني معاذ عمارنة، أن الرصاصة التي أصيب بها واضطر على إثرها للخضوع لعمليات جراحية لا تزال في رأسه.

وقال عمارنة في حديثه مع قناة "Ten"، اليوم الأحد، إن "وجود الرصاصة في رأسي يشكل خطرا، وإزالتها تشكل خطر أيضا على حياتي".

وأضاف أنه أجرى 3 عمليات منذ الإصابة حتى الآن، آخرها كانت قبل يومين من الآن، وجرى استئصال عينه اليسرى خلالها، موضحا أنه سيخضع لـ 3 عمليات أخرى.

وأصيب عمارنة (35 سنة)، ويعمل مع وكالة "سند"، برصاصة في عينه أطلقها الجيش الإسرائيلي تجاهه أثناء تغطيته الصحفية لفعالية مناهضة للاستيطان في قرية صوريف بشمال الخليل.