بومبيو: حلف الناتو قد يعفو عليه الزمن ما لم يشهد تغييرات

14:59

2019-11-08

دبي - الشروق العربي - قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الجمعة، إن حلف شمال الأطلسي (ناتو) بحاجة إلى النمو والتغيير وإلا سيعفو عليه الدهر.

وقال بومبيو خلال جلسة لتلقي الأسئلة والإجابة عنها بعدما ألقى كلمة في برلين: "بعد مرور 70 عاما على حلف الأطلسي، صار بحاجة إلى النمو والتغيير. يحتاج إلى مجابهة الواقع وتحديات الحاضر"، وفق وكالة "رويترز".
وأضاف بومبيو في المؤتمر الصحفي: "إذا ظنت الدول أن بإمكانها الحصول على منفعة الأمن دون تزويد الحلف بالموارد التي يحتاجها، وإذا لم تف بالتزاماتها، فسيلوح خطر أن يصبح حلف الأطلسي غير فعال أو أن يعفو عليه الزمن".

وانتقد  الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، في وقت سابق، حلف شمال الأطلسي (الناتو) وما آلت إليه الأمور بسبب الخلافات بين الحلفاء، معتبرا أن هذا الحلف بات في حالة "موت سريري".

وقال ماكرون في مقابلة مع مجلة "ذا إيكونوميست" البريطانية، نُشرت اليوم الخميس: "ما نعيشه اليوم هو حالة موت سريري لحلف الناتو"، مضيفاً: "يجب توضيح الأهداف الاستراتيجية التي يسعى إليها حلف الناتو".

أما بما يتعلق بالتطورات الأخيرة في سوريا التي شهدت انسحابا للقوات الأميركية، وهجوما تركيا على الأكراد، قال ماكرون: "لا يوجد أي تنسيق يتعلق بالقرار الاستراتيجي للولايات المتحدة مع باقي الشركاء في حلف الناتو. أضف على ذلك، نحن نشهد اليوم اعتداءا يقوم به شريك لنا في الحلف وهو تركيا وهذا يحدث في منطقة نمتلك فيها مصالح على المحك. كل هذا يحدث من دون تنسيق".