السبت, 17 نوفمبر 2018, 01:11 صباحاً
شريط الاخبار
بحث
البث المباشر سكاي نيوز عربية
الفيس بوك
تويتر
قوقل +
RSS
يوتيوب
whatsapp
الأخبار
ميليشيات الحوثي تقصف أحياء سكنية في الحديدة
كوريا الشمالية تطرد مواطنا أميركيا.. وتكشف السبب
الولايات المتحدة تدرس تسليم خصم أردوغان
خطأ "قص ولصق" يكشف اتهاما أميركيا "سريّا" لمؤسس ويكيليكس
كيم يعود بتجربة "حائط الصلب".. وواشنطن تردّ
الأرجنتين تقبض على شخصين يشتبه في صلتهما بحزب الله
الكويت تتعرض لعواصف رعدية شديدة وأمطار غزيرة
السعودية والإمارات والولايات المتحدة وبريطانيا يجتمعون من اجل اليمن
توقف حركة الملاحة البحرية في 3 موانىء كويتية لسوء الطقس
نتنياهو: نعد العدة للمراحل القادمة
السيسي يقرر إطلاق اسم ضابط مات في لندن على أشهر ميدان احتشد فيه الإخوان
تركيا ردا على النائب العام السعودي: يجب كشف من أمر بقتل خاشقجي
اجتماع أمريكي قطري عاجل بشأن قاعدة "العديد" العسكرية
لوفيجارو: واشنطن تحاصر إرهاب إيران بالضغط على ميلشيا "حزب الله"
قمة أوروبية استثنائية لتوقيع اتفاق "بريكست"
الرئيس اليمني يتابع جهود عقد "مشاورات سلام جادة"
ملفات خاصة
هل تؤثر شبكة 5G على الطيور؟
هل تؤثر شبكة 5G على الطيور؟
نفق مئات الطيور الأسبوع الماضي في مدينة لاهاي في هولندا، وحدث ذلك في ظروف غامضة لم تترك مجال للشك إلا في اتجاه واحد، وهو التجارب التي تجرى على شبكة 5G فائقة السرعة. وانتشرت أنباء عدة عن نفوق مئات الطيور في متنزه عام في هولندا، حيث سقط بداية أكثر من 297 طيرا ميتا، وخلال ساعات لحقها 150 طائرا آخر. هذا ولم ينتشر الخبر على نطاق واسع حتى الآن، ذلك لأنه لم يتم التأكد بعد فيما إذا كانت أبراج شبكة 5G هي المسؤول الرئيس عن هذه المجزرة البيئية. وفي السياق نفسه، أشار سكان المدينة الهولندية إلى أن شركات الاتصالات كانت تجري تجربة تقنية لتفعيل شبكة 5G في المنطقة، تزامنا مع نفوق أسراب الطيور، في حين كان البط في بحيرات الحديقة يتصرف بغرابة في اليوم ذاته. وبناء على ما سبق، أثارت الحادثة مخاوف جدية حول قوة أمواج شبكة 5G وتأثيرها السلبي على صحة الإنسان والحيوان، خاصة أنها ما زالت في المرحلة التجريبية. تجدر الإشارة إلى أن السبب الرئيس لنفوق الطيور لم يؤكد من عدة مصادر بعد، في حين تجري تحقيقات حول الحادثة الاستثنائية وملابساتها.
أخبار الأمارات
محمد بن زايد ورئيس وزراء إيطاليا يؤكدان ضرورة مواجهة الإرهاب
بحث صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وجوزيبي كونتي، رئيس وزراء جمهورية إيطاليا الصديقة، علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين، وإمكانات تطويرها في مختلف المجالات، فضلاً عن مجمل القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك. ورحب سموّه، خلال المحادثات الرسمية التي عقدت أمس في قصر الرئاسة، بزيارة رئيس الوزراء الإيطالي والوفد المرافق، متطلعاً إلى أن تسهم الزيارة في دعم ما تشهده العلاقات الثنائية من تطور ونمو في مختلف المسارات والمجالات. وبحث الجانبان، خلال اللقاء، التعاون بين البلدين، وسبل تطويره في المجالات كافة، بما يخدم مصالحهما ويحقق تطلعاتهما، في توسيع آفاقه في القطاعين الحكومي والخاص، والاستفادة من الفرص الاقتصادية والاستثمارية التي يوفرها البلدان. كما استعرض الجانبان القضايا ذات الاهتمام المشترك، خاصة ما يتعلق بجهود مكافحة الإرهاب والتطرف، وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية والسلام لشعوب المنطقة والعالم. وتناول اللقاء القضايا الإقليمية والدولية، والدور الإيطالي والأوروبي في تعزيز الاستقرار والتنمية. وأكد صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد، توجهات دولة الإمارات، وعملها مع الأصدقاء، وجهودها لتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة، مثمّنا الجهود الإيطالية في عقد قمة «باليرمو»، لدعم الجهود السياسية في ليبيا، ومقدرا الإسهام الشخصي لرئيس الوزراء في هذا الجانب. وقال سموّه: إن دولة الإمارات، بقيادة صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، حريصة على تعزيز علاقات التعاون والعمل والتنسيق المشترك مع إيطاليا وتنميتها في مختلف القضايا التي تهم البلدين. منوها سموّه بأهمية استثمار الفرص المشتركة، ودفع تعاون البلدين إلى الأمام، لبناء شراكات اقتصادية واستثمارية تعود بالخير على البلدين وشعبيهما الصديقين. فيما أعرب رئيس وزراء إيطاليا، عن سعادته بزيارة دولة الإمارات، مؤكدا اهتمام بلاده بتوسيع آفاق تعاونها مع الإمارات، بما يحقق مزيدا من المصالح المشتركة، لاسيما في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والطاقة. وأكد الجانبان، في ختام اللقاء، حرص البلدين على تنمية علاقات التعاون، ودفعها إلى آفاق أشمل، في ظل توافر الإرادة المشتركة، والفرص والمقومات الاقتصادية والاستثمارية لدى الجانبين. وشددا على أهمية تضافر الجهود الدولية، لمواجهة خطر التطرف والإرهاب بأشكاله كافة، مؤكدين ضرورة تحقيق التنمية والازدهار، وترسيخ قيم التسامح والحوار والسلام بين شعوب العالم كافة. وسجل رئيس الوزراء الإيطالي، كلمة في سجل كبار الزوار الخاص في قصر الرئاسة، أعرب فيها عن سعادته بزيارة دولة الإمارات، وحفاوة الاستقبال الذي حظي به والوفد المرافق، متمنياً لعلاقات الصداقة والتعاون بين البلدين والشعبين الصديقين، مزيداً من النمو والتطور، بما يخدم مصالحهما المشتركة. وقد أقام صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد، مأدبة غداء تكريما لضيف البلاد. وكان صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، استقبل جوزيبي كونتي، رئيس وزراء جمهورية إيطاليا. وجرت لرئيس الوزراء الإيطالي، لدى وصوله، والوفد المرافق إلى قصر الرئاسة في العاصمة أبوظبي، مراسم استقبال رسمية، عزف خلالها السلام الوطني لإيطاليا، فيما أطلقت المدفعية إحدى وعشرين طلقة، تحية لضيف البلاد. وصافح كونتي، مستقبليه من الشيوخ والوزراء وكبار المسؤولين في الدولة. فيما صافح صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد، كبار المسؤولين المرافقين لضيف البلاد. وكان في استقبال رئيس وزراء إيطاليا، وحضور اللقاء، سموّ الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، والدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، وخلدون خليفة المبارك، رئيس جهاز الشؤون التنفيذية، ومحمد مبارك المزروعي، وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي، وصقر ناصر الريسي، سفير الدولة لدى الجمهورية الإيطالية، وحميد الشمري، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة «مبادلة»، والفريق الركن المهندس عيسى سيف بن عبلان المزروعي، نائب رئيس أركان القوات المسلحة. ورافق الضيف، وفد يضم السفير بيرو بيناسي، مستشار دبلوماسي لرئيس الوزراء الإيطالي، والأدميرال كارلو ماسالي، المستشار العسكري، والدكتور روكو كازالينو، المتحدث الرسمي، والدكتور بيرو تشيبولوني، المستشار الاقتصادي، وليبوريو ستيللينو، سفير جمهورية إيطاليا لدى الدولة.
الإمارات تشارك عمان والبحرين احتفالاتهما بيومهما الوطني
استقبل فريق (هويتي) في مطارات دبي، الزوار العمانيين القادمين إلى الإمارات عبر مطار دبي الدولي، بمناسبة احتفالات سلطنة عمان باليوم الوطني الذي يصادف يوم الأحد المقبل 18 نوفمبر/‏‏‏تشرين الثاني الجاري. وقدَّم أعضاء الفريق الذي يضم ممثلين عن الشركاء الاستراتيجيين، الورود والحلوى والأعلام العمانية للقادمين العمانيين عربون محبة وتقدير. وقال أحمد الخياط نائب الرئيس - التميز والأجندة الوطنية التابعة لوحدة الضمان المؤسسي والحوكمة في مطارات دبي: «إنها مناسبة وطنية عزيزة على قلوبنا، ومظاهر الحفاوة في استقبالنا للأخوة العمانيين، نابعة من العلاقات الأخوية الطيبة التي تجمع بين البلدين والشعبين الشقيقين». وزار وفد من مراكز أبوظبي الجمركية البرية في مدينة العين، مراكز الشرطة التابعة لسلطنة عمان، لتهنئتهم بمناسبة اليوم الوطني الثامن والأربعين لسلطنة عمان الشقيقة. وتحتفل القصباء وجزيرة العلم في الشارقة باليوم الوطني لسلطنة عمان الذي يصادف يوم الأحد المقبل، وذلك على مدى ثلاثة أيام، حيث تقام الاحتفالات في القصباء يوم غد السبت من الساعة 4:00 إلى 7:00 مساءً، وفي جزيرة العلم من الساعة 8:00 إلى 10:00 مساءً. وتشمل الاحتفالات أنشطة عدة، من بينها تزيين القصباء وجزيرة العلم بالعلمين الإماراتي والعماني، بجانب تقديم سلسلة عروض لفرقة الرقص العماني الفولكلوري. كما تحتفل القصباء وجزيرة العلم باليوم الوطني لمملكة البحرين، الذي يصادف يوم الأحد 16 ديسمبر/‏‏‏كانون الأول المقبل. وقالت خلود سالم الجنيبي، مديرة القصباء وجزيرة العلم: تسهم الوجهات السياحية في الشارقة، ومنها القصباء وجزيرة العلم، في تعميق أواصر الأخوة مع الأشقاء الخليجيين.
الإمارات نموذج في ترسيخ حقوق المواطنة وحرية الفكر
أكد المشاركون في الجلسة الحوارية الثانية التي أدارها الدكتور اكيما اوميزاوا قنصل عام اليابان في دبي، وتناولت «دور الحكومات في تشجيع التسامح والتعايش السلمي والتنوع»، أن الإمارات تشكل نموذجاً في ترسيخ حقوق المواطنة وحرية الفكر واحترام الآخر، مثمنين جهودها في دعم التسامح والحوار بين الثقافات والأديان والحضارات في إطار من التعددية الفكرية والثقافية. وقالت عهود بنت خلفان الرومي وزيرة دولة للسعادة وجودة الحياة، إن تنظيم القمة جزء من جهود الدولة، لتعزيز فهم مشترك عالمي لمفهوم التسامح كقيمة ترتبط بازدهار المجتمعات ونموها الاقتصادي وتطور حياتها، وقالت إن التسامح قيمة متجذرة في الدين الإسلامي وفي القيم العربية، وفي موقع الدولة الجغرافي الذي مكنها من الارتباط بعلاقات تعاون مشترك قائمة على الاحترام والمودة، مشيرة إلى أنها ترى قيمة التسامح في الاتحاد، معتبرة دولة الإمارات عالم في دولة؛ بسبب احتضانها ل200 جنسية تعيش بتناغم واحترام، وتحظى بأسلوب حياة متنوع. وإنشاء وزارة للتسامح، جاء ليؤكد قيمة التسامح والحفاظ عليها وتقريب وجهات النظر، إضافة إلى تحصين الشباب من الأفكار المتطرفة التي تحض على الكراهية، مشيرة إلى الارتباط الوثيق بين التسامح والنمو الاقتصادي والسعادة، معتبرة أكثر الدول تسامحاً، الأكثر سعادة وتقدماً. صراع المذاهب وقدم عمرو موسى الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية وزير الخارجية المصري الأسبق، شكره وتقديره لحكومة الإمارات، لاهتمامها ومبادراتها في دفع مفهوم التسامح والاحتفاء به، بدعوة مفكرين وأكاديميين وعلماء دين وممارسين وسياسيين ودبلوماسيين للمشاركة في المناقشة، متحدثاً عن مفهوم التسامح الإيجابي والتسامح السلبي، موضحاً كيف يمكن للشعب الفلسطيني أن يسامح، دون الحصول على حقوقه في دولة مستقلة. هنا يصبح التسامح ذكاء بعد نيل الحقوق للسير نحو المستقبل، وما يحصل بين السنة والشيعة من المسلمين، لا تسامح فيه ولابد من إنهائه لصالح هذه الأمة، وعدّ التسامح أمراً عميقاً، مجدّداً شكره للإمارات، لإثارتها موضوع التسامح لأنه كقيمة، أمر عظيم للغاية ينبغي العمل عليه بجدية. برامج وقال فيصل بن عبد الرحمن بن معمر، الأمين العام لمركز الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات في النمسا، إن التسامح عنوان عريض لطريق طويل يجب أن يسلكه الجميع، مطالباً بضرورة التطرق إلى تشجيع وتعزيز التسامح والتآخي وهو ما يمكن تحقيقه عن طريق التعليم والدين والثقافة، مقترحاً تقديم برامج لمعالجة المشكلات، مشيراً إلى ضرورة التفرقة بين التسامح والحرية، وعلينا الوعي أن التسامح ليس حرية مطلقة. الإمارات سباقة أما البروفيسور سالفاتور مارتينينز مؤسس ورئيس مركز الفاتيكان الدولي للأسرة؛ فقال إن للإمارات دور السبق والريادة في استضافة هذه القمة بمشاركة علماء وباحثين ومفكرين ومثقفين من مختلف الأديان والثقافات والدول، وإن الحدث يمثل امتداداً لجهود الإمارات العالمية في تحقيق أمن وسعادة البشرية مبيناً أن مواضيع القمة، تأتي إيماناً بأن التنوع الحضاري والثقافي والديني والفكري، ينبغي أن يكون رافداً للتعاون والتحالف بدلاً من الفرقة والخلافات، وتوجيه الثروات والطاقات لبناء المجتمعات والنهوض بالحضارة الإنسانية العالمية جامعة. وأضاف نؤمن بعالم متسامح باختلافاته وأن هذه الخلافات يجب أن توحّدنا لا أن تقصينا، وشدد على أن العالم اليوم بحاجة أكثر من أي وقت مضى إلى التعايش وإيجاد لغة مشتركة، بعيداً عن العنف والتطرف، موضحاً أن الحرية الدينية هي المبدأ الرئيسي للتعايش الإنساني والخروج عن هذه الفكرة، يهدد السلام بين الأمم، لأن التسامح يحمي جوهر القانون ويحفظ السلام. وقالت عهود الرومي في ردها على دور الحكومات: إن عملية نشر ثقافة التسامح وقبول الآخر؛ تتشارك فيه الحكومات والمجتمع، ومن هنا كان إنشاء وزارة للتسامح ومعهد دولي للتسامح وسياسات حكومية أخرى، متطرقة إلى محور التعليم باعتباره أساسياً لإدخال قيمة التسامح في مناهجه وأنشطته، والتي تحض على احترام التنوع والتعددية، إلى جانب تنمية المعرفة وتبصير العقول بالقراءة الواعية، ونحن في الإمارات أمام حدث عالمي هو إكسبو 2020 ؛ حيث يلتقي على أرض الدولة ممثلون عن أكثر من 180 دولة، لتتشارك العقول والأفكار، وأرى أن مثل هذه المبادرات هي ترجمة عملية فعلية، لسبل غرس التسامح في النفوس. أما عمرو موسى، فينظر إلى دور الحكومة على أنه مهم وأن عليه أن يتركز في التعليم من المدرسة المنهج والمعلم وينبغي أن يتم إعداد وتأهيل هذه العناصر بشكل مناسب، لننجح في زرع الأفكار الإيجابية في أذهان النشء، كذلك التركيز على دور الأمهات وإعدادهن بشكل مناسب من خلال الارتقاء بمستواها التعليمي والتربوي لتأخذ بيد أبنائها، دعاة في المساجد والكنائس مؤكداً أهمية أن يكونوا على درجة من التأهيل، خاصة أن بعضاً منهم دفع المجتمعات نحو العنف. ويرى فيصل بن معمر، أنه يجب معرفة كيفية تجديد دور الحكومات وأن إدارة التنوع علمٌ بحد ذاته، وصولاً للتسامح واحترام التعددية تحت مظلة المواطنة المشتركة، واقترح أن تقدم الحكومات تسهيلات وأن تشجع على طرح المبادرات، لتساعد على تعزيز التسامح الذي أدواته المواطنة الشاملة واحترام التعددية وقبول الآخر، مشدداً على أن التكنولوجيا تلعب دوراً مهمّاً في نشر قيمتي التسامح والتعايش، مقترحاً وجود منصات حوارية تساهم في خدمة المشروع العالمي للتسامح. الشباب أداة التغيير البروفيسور سالفاتور مارتينينز مؤسس ورئيس مركز الفاتيكان الدولي للأسرة، اعتبر أن العالم يعيش أزمة روحية، ما يعرّض شعوب العالم للخطر، ونرى من خلال واقع عملنا، أن كل شرائح المجتمع ساعية إلى حياة مستقرة بعيداً عن العنف، لكن الحكومات في الواقع عند بعض الدول، لديها خطاب مغاير وأزمة القيادة هنا تضعنا في خطر بسبب غياب العدالة الاجتماعية والهجرة القصرية والنزاعات. وشدد المشاركون في الجلسة خلال مداخلاتهم، على ضرورة التصدي للسلوكيات المرفوضة من بينها: الكراهية وازدراء الأديان والتعصب الديني والعرقي، من خلال التوعية والتركيز على دور المؤسسات التعليمية والمنابر الدينية لترسيخ قيم الوسطية والتسامح وتجديد الخطاب الديني المعتدل إضافة إلى تآزر الجهود الحكومية والمجتمعية، لبناء مجتمعات تكرس الحقوق والحريات وتؤمن بالعدالة الاجتماعية.
فعاليات وطنية: الإمارات عنوان التسامح ونموذج للتعايش
احتفت فعاليات وطنية إماراتية باليوم العالمي للتسامح، والذي يصادف يوم 16 نوفمبر من كل عام، وأكدت الفعاليات أن الإمارات، باتت عنواناً للتسامح، ونموذجاً للتعايش وقبول الآخر، بفضل النهج الذي أسسه باني الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي غرس قيم التسامح والمحبة، بين جميع الشرائح والمكونات في مجتمع الإمارات. أكد محمد بن أحمد البواردي وزير دولة لشؤون الدفاع أن التسامح عمود التنمية والازدهار، وعليه تؤسس حضارات الأمم، وهو من الخصال المتأصلة في شعب الإمارات، ونهج رسّخه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، وعلى نهج زايد نمضي قيادة وشعباً نحو آفاق أرحب من التعايش الحضاري والتسامح الإنساني مع شعوب الأرض كافة، نمد يداً للسلام والعطاء، ويداً بالخير والبناء للبشرية جمعاء. وأضاف أن الدولة تحتفل إلى جانب بقية دول العالم باليوم العالمي للتسامح الذي يصادف يوم 16 نوفمبر/‏تشرين الثاني من كل عام، مشيراً إلى أن الانفتاح على ثقافات العالم جعل الإمارات اليوم واحة للتسامح وموطناً آمناً لأكثر من 200 جنسية، ويأتي تعيين وزير للتسامح في حكومة الإمارات خطوة رائدة على المستوى العالمي، تعبر بحق وصدق عن الخلق الأصيل لشعب الإمارات في تسامحه وتعاطفه مع مختلف الأعراق والأجناس والديانات. وقال في كلمة له بهذه المناسبة، إننا في دولة الإمارات نفخر بأن هذه الأرض الطيبة هي وطن للتسامح والمحبة، واحتفالاتنا بقيم التسامح هي نتاج سياسة حكيمة ترى أن الإنسان هو محور الحياة، وأن المحبة والتسامح والتعايش هي أسلوب للعيش الكريم، ليحيا البشر من مختلف الجنسيات والأعراق في الإمارات بسلام وأمان وفي بيئة خالية من التشدد والتطرف والكراهية، ولتبقى قيم التسامح في مقدمة مبادئنا الوطنية، ومن أهم عناصر قوة دولتنا الناعمة التي عبرت بها إلى قلوب الناس بالمحبة وأكسبتها الاحترام. وأكد البواردي أن القيادة في الإمارات تؤمن بأن العدالة الاجتماعية وتطبيق قيم التسامح والتعايش السلمي هي ضرورة أخلاقية ومن أسس الاستقرار الوطني، بل إنها المنطلق الفعلي للسلام وازدهار الأمم. «أشغال الشارقة» تحتفل بزيارة المواقع الإنشائية لمشاريعها الشارقة: «الخليج» احتفلت دائرة الأشغال العامة بالشارقة، باليوم العالمي للتسامح، عبر زيارة قام بها عدد من موظفي ومهندسي الدائرة للمواقع الإنشائية لمشاريعها، وتوزيع وجبات الإفطار على العمال القائمين عليها، إلى جانب تعميم منشورات على الموظفين، وإطلاق مسابقات تؤكد أهمية دور التسامح. واستهل وفد الدائرة جولته بزيارة مشروع خط ضخ مياه الصرف الصحي المعالجة من محطة المعالجة بالصجعة لمحمية البردي، وقام بتوزيع وجبات الإفطار على ما يزيد على 50 عاملاً، تلاها زيارة مشروع رفع كفاء المرحلتين الرابعة والخامسة من محطة معالجة مياه الصرف الصحي الرئيسية بالمنطقة الصناعية الخامسة، وتوزيع وجبات الإفطار على ما يزيد على 100 عامل. وأكدت نورة الزرعوني مسؤولة الفعالية من مركز الاتصال المؤسسي أن الفعالية تندرج ضمن مبادرات مركز الاتصال المؤسسي الخاصة بعام زايد، مشيرة إلى أن المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» أكد مراراً وتكراراً أن الإسلام دين رحمة وتسامح وتفاهم وتقارب بين البشر. وأهمية ترسيخ ثقافة التسامح كجزء من الثقافة الإنسانية، لما فيه الخير لحاضر الأجيال ومستقبلها. موضحة أن الأديان جميعها رغم اختلافها، تحمل التعاليم الأخلاقية والنوايا الطيبة لكل إنسان، وبالتالي فالتقارب والتبادل المعرفي والثقافي الذي أمرنا به ديننا الحنيف هو الحل. أكاديمية العلوم الشرطية تنظم «ساعة تسامح» بمناسبة احتفال دولة الإمارات العربية المتحدة ب«اليوم العالمي للتسامح»، نظمت أكاديمية العلوم الشرطية، أمس، فعالية بعنوان: «ساعة تسامح»، تحت شعار: «التسامح على نهج زايد طيب الله ثراه»؛ وذلك بحضور اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، نائب رئيس مجلس الأكاديمية، والعقيد الدكتور محمد خميس العثمني مدير عام الأكاديمية، والدكتورة أمل بالهول الفلاسي مستشار الشؤون المجتمعية في «مؤسسة وطني الإمارات»، ومديري الإدارات بالأكاديمية، ورؤساء الأقسام، والموظفين والطلبة، والمستخدمين وعمال بلدية الشارقة. وألقى العقيد العثمني كلمة بالمناسبة، قال فيها: إن التسامح والتضامن ليس بغريب على دولة الإمارات العربية المتحدة؛ فقد أسس المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان «طيب الله ثراه»، الدولة على التسامح والمحبة وقبول الآخر وألقت الدكتورة أمل بالهول الفلاسي مستشار الشؤون المجتمعية في «مؤسسة وطني» كلمة قالت فيها: «إن الشيخ زايد كان ولا يزال عنواناً ورمزاً خالداً للعطاء والعمل الإنساني والخيري في الإمارات، والعالم أجمع؛ بما قدمه من أعمال خيرة. محمد المري: نفاخر الأمم بتاريخنا قال اللواء محمد أحمد المري، المدير العام للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي: «إن التسامح واجب إنساني على الجميع، فهو من أنبل الصفات التي يتصف بها الإنسان وهذه دولة الإمارات نموذج حاضر للتسامح، حيث يتعايش الجميع تحت رايتها بحقوق متساوية وعدالة واحدة، فهي سباقة دائماً إلى الحث على مبادئ التعايش والسلام. ونحن اليوم نفاخر الأمم بتاريخنا الحافل بقيم التسامح والمحبة التي غرسها القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد، طيب الله ثراه، بين جميع الشرائح والمكونات في مجتمع الإمارات، للعيش بسلام حتى أصبحت نموذجاً يحتذى في العالم. فالتسامح مقوم أساسي لدى موظفي إقامة دبي وبالأخص مأمورو الجوازات في مطارات دبي». محمد الرميثي: زايد الخير مدرسة عظيمة للحكمة دعا اللواء محمد خلفان الرميثي، قائد عام شرطة أبوظبي إلى أهمية ترسيخ قيم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في التسامح والتعامل الحضاري والإنساني مع أبناء الإمارات والجاليات العربية والإسلامية والعالم أجمع، بوصفها قيماً أصيلة تعزز الانتماء لمجتمعنا الذي قام على التسامح والتعاضد والتكافل الاجتماعي. وأضاف، في كلمة بمناسبة اليوم العالمي أن زايد الخير مدرسة عظيمة للحكمة علمتنا التسامح والمحبة وزودتنا بالقيم النبيلة والأصيلة، فقد حرص على أن تكون تلك المبادئ نهجاً منيراً ومؤسساً في الإمارات، فتواصل مع جميع الدول دون استثناء بروح الاحترام وماتزال محل تقدير جميع دول العالم وقادتها. عصام الحميدان: قيم ورّثها زايد لأبنائه قال المستشار عصام عيسى الحميدان النائب العام لإمارة دبي: التسامح والتعايش السلمي، هي القيم التي ورّثها زايد لأبنائه، والنهج الذي سارت عليه القيادة الرشيدة من بعده، فقد سبقت دولة الإمارات العالم، حين خصصت وزارة للتسامح لتؤكد للجميع أنها تسير وفق رؤية واضحة منذ 47 عاماً على قيام دولة الاتحاد، عملت خلالها على إشاعة الاحترام بين مختلف الثقافات والديانات والمعتقدات وجمعتهم تحت سماء واحدة، ومنحتهم الأمان والسلام على أرضها، ليتواصلوا بإيجابية، وعاملتهم دون تفرقة أو تمييز. ونهج الإمارات مع دول العالم، قائم على دعم التسامح، بتعزيز التفاهم المتبادل بين الثقافات والشعوب، ومواقف دولتنا ثابتة في جميع المحافل. مغير الخييلي: دستورنا أرقى قاعدة للمساواة أكد الدكتور مغير خميس الخييلي، رئيس دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي، أن دولة الإمارات أرست نموذجاً فريداً يحتذى به على مستوى العالم في التسامح والتعايش، وحرصت القيادة الحكيمة بصورة دائمة على ترسيخ قيم التسامح ليصبح نهجاً متجذّراً في الهوية الإماراتية، وأولوية وطنية انطلاقاً من قناعتها الراسخة بأهمية التسامح كركيزة أساسية لمجتمع متحضّر ومستقبل مستدام، مشيراً إلى أن الدستور الذي تتبنّاه الدولة يجسّد أرقى معايير التعايش والاحترام والمساواة. وقال إن الدولة برهنت من خلال العديد من المبادرات على أنها سبّاقة في تبنّي كل ما من شأنه أن يساهم في نشر رسالة التسامح محليّاً وإقليمياً ودوليّاً. «شرطة الشارقة» تزور جامع زايد تزامناً مع الأسبوع نظمت القيادة العامة لشرطة الشارقة متمثلة بإدارة الموارد البشرية بالإدارة العامة للموارد والخدمات المساندة زيارة لعدد من منتسبيها لجامع الشيخ زايد الكبير في إمارة أبوظبي، وذلك تزامناً مع أسبوع التسامح العالمي (9-16 نوفمبر) من كل عام. تأتي الزيارة لبث روح التسامح بين كافة العاملين والموظفين ترسيخاً للقيم التي أرساها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيَّب الله ثراه، وتجسيداً لرسالة الإسلام المتمثلة في تعزيز قيم التسامح والتآخي والتعايش مع الآخر. «شؤون الضواحي» تحتفي بالمناسبة احتفلت دائرة شؤون الضواحي والقرى بحكومة الشارقة، صباح أمس، بمقر مجلس ضاحية مويلح بمدينة الشارقة، ب«اليوم العالمي للتسامح» تحت عنوان «على نهج زايد»؛ وذلك من خلال تنظيم فعاليات عدة، عكست قيم التعايش والتسامح، التي تهتم بها قيادة الدولة الرشيدة ومجتمع الإمارات. حضر الاحتفال خميس بن سالم السويدي عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، رئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى، والشيخ ماجد بن سلطان القاسمي مدير دائرة شؤون الضواحي والقرى، وأعضاء مجالس الضواحي إلى جانب مسؤولي الدائرة وموظفيها، ومدعوين من المسلمين الجدد. وأكد خميس السويدي، أن التسامح سلوك قويم ينبع من وطنيتنا وإيماننا بأهمية وحدة الجنس البشري، وتعايشه بسلام وأمان، مشيراً إلى أن مؤسس الدولة المغفور له، بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ترك إرثاً خالداً؛ يؤكد أن الالتقاء والتعايش بين البشر والاحترام المتبادل بينهم، والعمل المشترك والنافع؛ يؤدي دائماً إلى تحقيق الخير والرخاء للجميع. وتواصلت فقرات الاحتفال؛ حيث تم تكريم المسلمين الجدد خلال تلك الاحتفالية؛ بعدها قام الحضور بزراعة «شجرة التسامح»، أمام مقر الضاحية؛ تعبيراً عن مشاركة الجميع بهذه المناسبة. علي بن تميم: منتهى كل عطاء أكد الدكتور علي بن تميم مدير عام أبوظبي للإعلام، أن احتفاء دولة الإمارات العربية المتحدة ب«اليوم العالمي للتسامح»، هو احتفاء بواحد من أقوى الأسس التي قام عليها اتحادها النموذجي الفريد، وهو مناسبة للاعتزاز بأحد أهم قيمها الحضارية والإنسانية والثقافية الراسخة. واعتبر الدكتور علي بن تميم أن الغايات النبيلة التي من أجلها أطلق اليوم العالمي للتسامح هي في صميم المبادئ الإنسانية التي تأسست عليها دولة الإمارات، وهي من صلب روح اتحادها، ومحور عمل حكوماتها، وهي جزء لا يتجزأ من ثقافة أبناء هذا البلد، التي قامت على قيم الخير وإعلاء شأن الإنسان وإرساء قيم التعاون والتعاضد. حلقة نقاشية في معهد الشارقة للتراث نظم معهد الشارقة للتراث صباح أمس، في مقره بالمدينة الجامعية، حلقة نقاشية بمناسبة يوم التسامح، ضمن المهرجان الوطني للتسامح، تحت رعاية الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح. جاءت الحلقة تحت الشعار الموحد على مستوى إمارة الشارقة، «ساعة التسامح»، وأدارها الدكتور مني بونعامة، مدير إدارة المحتوى والنشر في المعهد، وتحدث فيها الدكتور مسعود إدريس، رئيس قسم التاريخ والحضارة الإسلامية في جامعة الشارقة، والدكتور نجيب بن خيرة، أستاذ مشارك في جامعة الشارقة، عن التسامح في فكر المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسس وباني دولة الإمارات، واستعرضا تجاربهما من خلال إقامتهما في الدولة. وتم تكريم عدد من العاملين والمستخدمين من المتميزين في عملهم في المعهد، دعماً وتشجيعاً لهم، كما جرى توقيع بطاقات تحتوي على أفكار الشيخ زايد، رحمه الله، التي رسخت قيم التسامح في بناء الدولة والإنسان. وقال الدكتور عبدالعزيز المسلم، رئيس المعهد: جاءت أهمية هذه الجلسة في التطرق إلى مفهوم التسامح في فكر ورؤية المغفور له الشيخ زايد؛ حيث سار على نهجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في ترسيخ التسامح ونبذ مظاهر التطرف والعنصرية والكراهية؛ ولذلك فلا غرابة أن تجمع الإمارات على أرضها أكثر من 200 جنسية . الحمرية تحتفل بالمناسبة نظمت بلدية الحمرية أمس، احتفالاً باليوم العالمي للتسامح، شمل العديد من الفقرات التي عززت أهداف الحدث. وشملت الفعاليات توزيعات تحمل عبارات دالة ومستوحاة من الحدث العالمي، بجانب اشتمالها على وسم #الإمارات_وطن_التسامح، وشعار المهرجان الوطني للتسامح (على نهج زايد). وهدفت البلدية من المشاركة في فعاليات اليوم العالمي للتسامح، إلى تعزيز قيم التعايش المشترك والوئام وقبول الآخر، بجانب ترجمة رؤية القيادة الرشيدة في أن تكون دولة الإمارات العربية المتحدة نموذجاً عصرياً حاضراً للتسامح بين الشعوب العالمية، يتعايش فيها الجميع تحت رايتها الوارفة. من جانبه وجه مدير البلدية مبارك راشد الشامسي في كلمته العديد من الإشارات الإنسانية بهذه المناسبة، مؤكداً فيها أن التسامح يعد أحد المبادئ الأساسية المتأصلة في مجتمع الإمارات، مشيراً إلى أن العيش بسلام واحترام متبادل، مكن من غرس مفاهيم التسامح في النفوس، وأضحت الإمارات مركزاً حضارياً وفكرياً مشعاً بالخير والسعادة والتسامح، بعيداً كل البعد عن التعصب والانغلاق والكراهية. «ضمان» تطلق مبادرة «التبادل الثقافي» في أوساط الموظفين أطلقت الشركة الوطنية للضمان الصحي «ضمان»، مبادرة مجتمعية داخلية بعنوان «التبادل الثقافي»، تركز على تعزيز قيم التسامح بين موظفيها، والتعرف إلى مختلف ثقافات العالم وتقديرها. جاء إطلاق المبادرة، ضمن مجموعة من الأنشطة الداخلية التي نظمتها الشركة، احتفاءً بالمهرجان الوطني للتسامح. ودعت موظفيها إلى التطوع في 14 ناديا وطنيا وقاريا، حددتها الشركة، لتضمن تمثيل جميع موظفيها البالغ عددهم 1500 شخص، من نحو 60 جنسية. ويتمثل دور هذه النوادي في تنظيم أنشطتها الخاصة خلال 12 شهراً، بإشراف إداري موحد، لضمان تحقيق الأهداف المرجوة من المبادرة. وقال الدكتور مايكل بيتزر، الرئيس التنفيذي للشركة: «لطالما كانت المبادرات التي تشجّع على تقدير الثقافات الأخرى، جزءاً مهماً من قيمنا في «ضمان» منذ انطلاقتنا، ورغم ذلك، فإن مبادرة التبادل الثقافي خطوة متميزة، لتركيزها على المعرفة والحوار الثقافي». عبدالله غرير القبيسي: من قيم الأجداد والآباء المؤسسين نظمت غرفة تجارة وصناعة أبوظبي صباح أمس، حفلاً بمناسبة اليوم العالمي للتسامح الذي يتزامن أيضاً مع فعاليات البرنامج الوطني للتسامح الذي تستضيفه دولة الإمارات. وأكد عبدالله غرير القبيسي نائب مدير عام غرفة أبوظبي أن التسامح ليس بقيمة جديدة في دولة الإمارات، بل هو من قيم الأجداد والآباء المؤسسين في الدولة، فقد شرعه الإسلام وكفله الدستور الإماراتي، وهو إرث خالد ورّثه لنا المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، حيث كان التسامح من صفاته المتأصلة، التي حمل أمانتها لنا لنتحلى بها كخلق من الأخلاق الإماراتية، ونغرسها جميعاً في نفوس شعب الإمارات، ونرسخ ثقافتها كمبادئ لكل المقيمين على هذه الأرض الطيبة، التي تحتضن أكثر من 200 جنسية تنعم بالحياة الكريمة والاحترام المتبادل. ندوة علمية تناقش نهج زايد في التعايش في جامعة الإمارات نظمت جامعة الإمارات، ندوة «نهج زايد في التعايش والتسامح»، وذلك ضمن فعاليات المهرجان الوطني للتسامح في دولة الإمارات، بمسرح المبنى الإداري بالجامعة، بمشاركة وحضور الشيخ الدكتور سالم بن ركاض العامري، عضو سابق في المجلس الوطني الاتحادي، والدكتور علي سباع المري، الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، والدكتور فيصل العيان، نائب رئيس أكاديمية ربدان. وتناولت الندوة ثلاثة محاور أساسية: ترسيخ دور الأسرة المترابطة في بناء المجتمع المتسامح، وتعزيز التسامح لدى الشباب ووقايتهم من التطرف والتعصب، وثقافة التسامح والتعايش السلمي وعلاقته برفع مستوى السعادة والإيجابية داخل المجتمع. وأوضح الدكتور علي سباع المري، أن التسامح يشكل أهمية للدول والحكومات المستقبلية؛ حيث إن أحد مطالب الشعوب في المستقبل هو الأمن الوطني، وذلك نتيجة تزايد الاضطرابات والنزاعات في العالم، وبهذا تقدم دولة الإمارات نموذجاً يحتذى به في التسامح والتعايش. فيما قدم الشيخ الدكتور سالم بن ركاض العامري، عدة نماذج للتسامح في حياة المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وتحققه فعلياً من خلال مبادرات ما زالت مستمرة حتى اليوم. عبدالله المري: يوم يعزز قيم الإمارات تتقدم القيادة العامة لشرطة دبي بأصدق التهاني وأجمل الأماني إلى مقام القيادة الرشيدة وكل المواطنين والمقيمين في دولة الإمارات، بمناسبة الاحتفال باليوم الدولي للتسامح الذي يتم الاحتفال به كل عام في يوم 16 من شهر نوفمبر، بهدف ترسيخ القيم الإنسانية النبيلة. وأكد اللواء عبدالله خليفة المري، قائد عام شرطة دبي، على أهمية الاحتفال بهذا اليوم، لما له من دور في تعزيز رسالة دولة الإمارات لدول العالم في التسامح والتعايش وترسيخ ثقافة تقبل الآخر على اختلاف التعددية والفكر والعقيدة والثقافة والقيم النبيلة والمساواة، موضحاً أن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، كان من أوائل من حث على دعم قيم التسامح في المجتمع». وقال إن دولة الإمارات مستمرة على نهج مؤسسها، مستشهداً بمقولة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، «إن دولة الإمارات تقوم على قيم راسخة وقوية تسعى إلى تعزيز نهج علاقاتها على أسس الاحترام المتبادل والحوار». «جنيف لحقوق الإنسان» يدعو إلى التصدي للتعصب شدد «مركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي» على أن الوقت حان، لكي توحد كل الأطراف المعنية الجهود للتصدي للتعصب الديني، والحد من الإقصاء الذي تعانيه الأقليات الدينية والعرقية في مختلف أنحاء العالم. جاء ذلك في سياق بيان أصدره المركز بمناسبة اليوم العالمي للتسامح، حيث أشار فيه إلى ضرورة تكثيف الجهود الدولية لضمان انعكاس مبادئ الإنسانية المشتركة على حقوق المواطنة القائمة على المساواة. بلدية أم القيوين تحتفل نظمت دائرة بلدية أم القيوين، احتفالاً بمناسبة «اليوم العالمي للتسامح 2018» الذي يعكس توجيهات القيادة لترسيخ مكانة الإمارات كنموذج عالمي للتسامح. وصرح عبيد سلطان طويرش القائم بأعمال مدير عام بلدية أم القيوين بأن «الدائرة حريصة على ترسيخ القواعد الأساسية التي قامت عليها دولة الإمارات، والتي ترتكز على قيم التسامح والتعايش وهو النهج الذي غرسه المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه؛ لذلك فهي الدولة الأولى في العالم التي أنشأت وزارة للتسامح، والتأكيد أن دولة الإمارات وجهة للتسامح والتعايش بين جميع الثقافات». مريم المهيري: نهج راسخ في المجتمع الإماراتي قالت مريم بنت محمد المهيري، وزيرة دولة للأمن الغذائي: يشكل التسامح إحدى القيم المحورية التي بنيت عليها الدولة، حتى أصبحت نهجاً متأصلاً وراسخاً في المجتمع الإماراتي، حيث أرسى دعائمها الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ومضت على نهجه الأصيل القيادة الرشيدة لتعزيز الاستقرار في المنطقة والعالم؛ لتصبح دولتنا نموذجاً عالمياً في نشر وتعزيز القيم الإنسانية، ومثالاً في التسامح والتعايش الذي يتجلى بوضوح من خلال وجود أكثر من 200 جالية من مختلف الجنسيات على أرضها، تنعم بالحياة الكريمة، وتعيش بود وانسجام. وجاء إطلاق البرنامج الوطني للتسامح ليكون ميثاقاً وطنياً داعماً لجهود الدولة في نقل هذه القيم بين الأجيال، ومساهماً حقيقياً في نشر رسالة قيادتها الرشيدة، وتوجهات حكومتها في تعزيز الأمن والاستقرار في المجتمعات الإنسانية، وتوفير الحياة الكريمة للأفراد، وصناعة مستقبل أفضل لأجيالها القادمة. وفي اليوم العالمي للتسامح، إننا فخورون بتمسكنا بقيمنا السامية، ونمضي قدماً لتكريس ما غرسه الآباء والأجداد في نفوسنا؛ لتكون دولتنا دائماً قدوة في نبذ الكراهية، والتكافل والتضامن لتحقيق الأمن والسعادة للمجتمعات الإنسانية. ابن خادم: الإمارات مجتمع الاعتدال أكد الدكتور طارق سلطان بن خادم، عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، رئيس دائرة الموارد البشرية، أن النهج الراسخ لدولة الإمارات، أسسه ومبادئه التسامح والتعايش الحضاري. وهي دستور وضع لبنته الأولى المغفور له، بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسس الدولة، طيب الله ثراه. وسار على نهجه شعب الإمارات، واستمر العمل على تعميق الفكر السمح، والخلق الإنساني العالي، وقيم المساواة والاحترام وتقبل الآخر، لتصبح دولة الإمارات اليوم قبلة التسامح والتوازن والاعتدال. وتصان حقوق كل من يعيش على أرضها الأصيلة. وتشكل في مجملها نموذجاً ملهماً لدولة عنوانها الاعتدال والوسطية. ونفذت الدائرة مجموعة من الفعاليات على مدار أسبوع، تضمنت مبادرة اختيار الشخصية المتسامحة الأبرز في مقر الدائرة. وتنظيم ندوات عن التسامح لموظفي حكومة الشارقة، والباحثين عن عمل. علي علوان: مجتمعنا رمز الانفتاح أكد اللواء علي عبدالله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة أن الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، تعد رمزاً للتسامح والتعايش، ونموذجاً حضارياً فريداً للتسامح والانفتاح الواثق على العالم. وقال إن الرؤى الحكيمة والمبادرات الخلاقة التي يطرحها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تعزز منهج التسامح والتعايش ونبذ التطرف، وتعمل على صهر الأفكار المختلفة في بوتقة تصب في مصلحة تعزيز مسيرة العطاء في الإمارات. أضاف: أن الإمارات متميزة بهويتها الثقافية، وقيمها الأخلاقية الأصيلة، المرتكزة على موروث القيم النابع من تعاليم الدين الحنيف والموروث العربي الأصيل. سعيد الغفلي: يمثل إرثاً وطنياً أكد الدكتور سعيد الغفلي وكيل الوزارة المساعد لشؤون المجلس الوطني الاتحادي في وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي أن التسامح في دولة الإمارات يمثل خلقاً دينياً وسلوكاً حضارياً وإرثاً وطنياً، بدأ مع بداية دولة الإمارات، التي اتخذت من قيم المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» أساساً لبناء العلاقات الإنسانية مع جميع دول العالم. وبين أن التجربة الإماراتية في التسامح أصبحت نموذجاً دولياً يحتذى، وتسعى الكثير من الدول لتطبيقه، حيث إنها وبفضل الرؤية الحكيمة لدولة الإمارات أصبحت مثالاً للتعايش والالتقاء الحضاري، حيث إن الجميع يعيش على أرضها وينعم بخيراتها، كما ينعم كذلك بالأمن والاستقرار. ابن شعفار: فرصة للإخاء بين الشعوب قال أحمد بن شعفار الرئيس التنفيذي ل «إمباور» بمناسبة «اليوم الدولي للتسامح»، إن العالم يحتفل بهذه المناسبة كما تحتفل به كافة ربوع الوطن من خلال تنظيم «المهرجان الوطني للتسامح» الذي يحمل هذه السنة شعار «على نهج زايد». واعتبر ابن شعفار أن الاحتفال باليوم الدولي للتسامح، فرصة مواتية تلتقي فيها كل شعوب العالم حول مبادئ ومفاهيم واحدة تدعو للمحبة، الإخاء، العدالة ونبذ العنف والإرهاب والتطرف بجميع أشكاله. وأكد أن الإمارات لطالما كانت ولاتزال مركز إشعاعٍ حضاري وإنساني، كيف لا وهي تستضيف أكثر من 200 جنسية تعيش في انسجام ووئام تام وتنعم بالأمن والأمان.
محمد بن زايد: حريصون على دعم الجهود لاستقرار اليمن
استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، محمد عبد الله اليدومي رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح وعبد الوهاب أحمد الآنسي الأمين العام للتجمع. وتم خلال اللقاء، الذي جرى في أبوظبي بحث التطورات ومستجدات الأوضاع على الساحة اليمنية، وتبادلا وجهات النظر بشأن عدد من القضايا. وأكد سموه خلال اللقاء حرص دولة الإمارات العربية المتحدة على دعم كل الجهود المبذولة لمساعدة الشعب اليمني الشقيق على استعادة أمن وطنه واستقراره. من جانبهما أعرب اليدومي والآنسي عن شكرهما وتقديرهما لدور دولة الإمارات والتحالف العربي، الذي تقوده المملكة العربية السعودية الشقيقة في دعم الشعب اليمني الشقيق، والوقوف بجانبه في مواجهة الميليشيات الانقلابية ومساعدته على استعادة أمنه واستقراره، ليبدأ اليمن مرحلة جديدة من البناء والتنمية وعودة الحياة إلى طبيعتها في مختلف مناطق اليمن. وثمنا مساهمات دولة الإمارات ومشاريعها الإنسانية التي تنفذها لمساعدة الشعب اليمني في مختلف مدنه. حضر اللقاء محمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي.
أسواق
رياضة
محرز يتحدث عن "الحرب مع صلاح"
أكد النجم الجزائري، رياض محرز، لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي، الخميس، أنه لا يهتم بما يكتب على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن الصراع بينه وبين النجم المصري محمد صلاح لاعب ليفربول. وتحدث محرز للقناة الرسمية للاتحاد الجزائري لكرة القدم عبر موقع "يوتيوب" قائلا: "الحرب مع صلاح؟ لا أعرف عنها أي شيء. صلاح لاعب جيد للغاية وأحبه فهو لاعب كبير". وأضاف محرز: "لا يوجد أي داع للمعارك عبر مواقع الواصل الاجتماعي، لا توجد مشكلة مع صلاح". وعن مثله الأعلى قال النجم الجزائري: "لا أقتدي بأي لاعب ولكنني أتمنى اللعب بجوار نجم برشلونة ليونيل ميسي". ويرى محرز أن الحديث عن التتويج بلقب كأس الأمم الأفريقية المقبلة سابق لأوانه، قائلا: "نهائيات أمم أفريقيا ستلعب في شهر يونيو، وبالتالي فإنه من الأفضل أن نفكر في اللقاء المقبل لحسم التأهل إلى البطولة". وبخصوص الانتقادات التي يتعرض لها في الإعلام الجزائري، علق محرز: "لا أعرف المحللين الجزائريين ولا أشاهد القنوات الجزائرية، كما أن الانتقاد يعتبر جزءا من كرة القدم". وتحدث محرز عن مالك فريقه السابق، ليستر سيتي الذي حصد معه الدوري الإنجليزي عام 2016، قائلا: "حزنت لوفاة رئيس ليستر سيتي، لا سيما أن حادثة الوفاة كانت مؤثرة، بالإضافة إلى أنني قضيت معه الكثير من الوقت". يذكر أن محرز توج بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي عام 2016، قبل أن ينجح صلاح في الظفر بذات الجائزة في عام 2018.
مصر وتونس.. مباراة حسم الصدارة بعد التأهل
يستضيف منتخب مصر، نظيره التونسي، الجمعة، في مباراة حسم صدارة المجموعة العاشرة في الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لبطولة كأس أمم أفريقيا 2019، التي ستقام في الكاميرون. وتأهل منتخبا مصر وتونس بشكل رسمي إلى نهائيات البطولة، وستكون المواجهة بينهما شبه حاسمة لتحديد هوية متصدر المجموعة. ويتصدر منتخب تونس جدول ترتيب المجموعة العاشرة برصيد 12 نقطة، بفارق 3 نقاط عن نظيره المصري 9 نقاط. ومع فوز منتخب مصر على تونس وتصدره للمجموعة في نهاية التصفيات يضمن أن يكون ضمن تصنيف متقدم في قرعة دور المجموعات لبطولة الأمم الإفريقية 2019 في الكاميرون. ويحتاج منتخب مصر أيضا الفوز بالمباراة للتقدم أكثر في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم، حيث يحتل حاليا منتخب تونس المركز 22 على العالم وهو المنتخب الأول عربيا، بينما يأتي الفراعنة في المركز الـ58. من جانبه، أكد المدير الفني للمنتخب المصري، خافيير أغيري، أهمية مواجهة تونس، مشيرا إلى حاجة الفراعنة لتحقيق الفوز من أجل تصدر المجموعة. وقال أغيري إنه "يحترم الفريق التونسي كثيرا، ويعلم جيدا أن المباراة ليست سهلة ولكن هدفه في كل المباريات واحد، وهو السعي لتحقيق الفوز دائما". والتقى الفريقان في 39 مواجهة سابقة منهم 24 مباراة رسمية فازت خلالها تونس في 16، بينما حقق المنتخب المصري الفوز في 12 مباراة، وانتهت 11 مباراة بالتعادل. وأحرز المنتخب التونسي 42 هدفا مقابل 35 للفراعنة، بينما تواجه الفريقين في 15 مواجهة ودية. ويمتلك حسام حسن الرقم القياسي للاعبين المشاركين في المواجهات المباشرة بواقع 12 مباراة، فيما بات وهبي خرزي أكثر اللاعبين مشاركة برصيد 4 مباريات.
"ذئاب روما" تعوض مشجع ليفربول المصاب
يعتزم نادي روما الإيطالي دفع مبلغ 150 ألف يورو لعائلة أحد مشجعي ليفربول الإنجليزي، كان قد تم الاعتداء عليه من قبل أنصار نادي العاصمة، في أبريل الماضي، خلال مباراة ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم. وقال رئيس نادي روما، جيم بالوتا في بيان "ما حدث لشون كوكس يجب ألا يحصل لأي شخص يشاهد مباراة في كرة القدم"، في إشارة إلى الإيرلندي البالغ من العمر 53 عاما، الذي تم الاعتداء عليه وهو في الطريق إلى ملعب أنفيلد في ليفربول، ويعاني من رضوض قوية في الجمجمة تمنعه حتى الآن من النطق أو الجلوس بمفرده. وردت مارتينا زوجه شون "نقدر عاليا الهبة المقدمة من روما، لاسيما المساعدة الكبيرة المقترحة لسنوات المعاناة التي يستعد شون لقضائها". حسب ما نقلت "فرانس برس". وستترافق المساعدة المالية الموزعة بنسبة الثلثين من مؤسسة روما والثلث الآخر كهبة شخصية من بالوتا، مع "مبادرات أخرى من جمع تبرعات ستساعد في تغطية النفقات لسنوات عدة"، حسب النادي الإيطالي.
الإصرار على إقامة نزال لمايويذر "الغريب" في رأس السنة
قال الرئيس التنفيذي لشركة تروج لمباريات في فنون القتال المختلطة الجمعة إن نزالا مرتقبا بين أسطورة الملاكمة الأميركي فلويد مايويذر ولاعب الكيك بوكسينغ الياباني تينشين نازوكاوا سيقام ليلة رأس السنة. وبعد الإعلان عن مواجهة نازوكاوا في 31 ديسمبر خلال مؤتمر صحفي في طوكيو هذا الشهر، تراجع الملاكم الأمريكي عن كلامه فور العودة إلى الولايات المتحدة. وكتب مايويذر في حسابه في انستغرام انه وافق فقط على المشاركة في نزال استعراضي من ثلاث جولات أمام مجموعة صغيرة من المشاهدين الأثرياء مقابل مبلغ مالي كبير دون أن يكون نزالا رسميا أو يبث تلفزيونيا حول العالم. لكن نوبويوكي ساكاكيبارا الرئيس التنفيذي لريزين فايتينغ كشف على حسابه على تويتر أن النزال سيقام في موعده في 31 ديسمبر رغم أنه لم يحدد على أي قواعد سيقام هذا النزال وكذلك مدته. وقال ساكاكيبارا في تغريدة الجمعة إلى جوار صورة لنفسه مع مايويذر: "تم حل سوء التفاهم الذي حدث مع السيد مايويذر. سيواجه تينشين نازوكاوا في ليلة رأس السنة. سأكشف لكم عن تفاصيل النزال فور عودتي إلى اليابان". وسيعقد ساكاكيبارا مؤتمرا صحفيا السبت للكشف عن التفاصيل. واعتزل مايويذر (41 عاما) للمرة الثانية في 2017 بسجل رائع دون هزيمة في 50 مباراة بعد مسيرة لا سابق لها أحرز خلالها لقب العالم في خمسة أوزان مختلفة. لكن لم يسبق له النزال على المستوى الاحترافي في أي شكل من الفنون القتالية الأخرى وهو ما أصاب عشاق الرياضة بالدهشة عند الإعلان عن مواجهة منافسه الياباني. ويبلغ لاعب الكيك بوكسينغ نازوكاوا من العمر 20 عاما وفاز في جميع مواجهاته الأربع السابقة.
منوعات
الشروق يوتيوب
شاهد- مصرع 4 اشخاص جراء السيول بالاردن
عراك تحت قبة البرلمان الأردني على خلفية انتخابية
محمد دحلان و قناة الجزيرة القصة الكاملة
مصر.. قائد القوات البحرية يكشف عن تطوير غير مسبوق لأسطول جيشه
الشروق فيسبوك
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018