الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018, 05:35 صباحاً
شريط الاخبار
بحث
دراسة حديثة: العناق يهدئ الأعصاب
آخر تحديث:
10/10/2018 [ 11:57 ]
دراسة حديثة: العناق يهدئ الأعصاب

الشروق العربي- قال باحثون بجامعة كارنيجي ميلون، إن العناق يحسن مزاج الشخص بعد يوم مليء بالمهام، ويدوم تأثيره في اليوم التالي.

ووجد فريق البحث، أن 400 شخص من هؤلاء الذين شاركوا في عناق شركائهم، كانوا أقل عرضة للمشاعر السلبية في الساعات والأيام التي تلت العناق.

ويعتقد الباحثون، أن هذا يضيف وزنا إلى دراسات أخرى تظهر أن لمسة إنسانية حانية لها تأثير مهدئ على الأعصاب.

وقال د. مايكل مورفي من جامعة كارنيجي ميلون، في دراسة نشرت في مجلة “PLOS ONE”، إن اللمسات الشخصية غير الجنسية تبرز كموضوع مهم في دراسة العلاقات الاجتماعية للبالغين، وفقا لصحيفة “ديلي ميل البريطانية”.

ويمكن تعريف “اللمسة الشخصية” على أنها سلوكيات اللمس على سبيل المثال المعانقة وعقد الأيدي التي تستخدم لتوصيل المودة أو يعتقد عموما أنها تشير إلى المودة.

وتم تعزيز الحماس لهذا الموضوع من خلال خطوط متعددة من الأدلة، التي تشير إلى أن الأفراد الذين يتفاعلون بشكل أكبر باللمس، يتمتعون بصحة جسدية ونفسية أفضل، وأما من الناحية الميكانيكية فاقترح النظريون أن أحد المسارات الرئيسية التي تفيد بها ميزة اللمس الأشخاص هو تحقيق الرفاهية، من خلال المساعدة في الوقاية من العواقب الضارة للإجهاد النفسي”.

ويمكن أن يؤدي الضيق الشديد أو المتكرر إلى زيادة مشاعر القلق والارتياب والشعور بالوحدة والاكتئاب، وفي حال تراكم هذه المشاعر السلبية، يمكن أن يقع شخص ما في خطر الأمراض النفسية والانتحار.

وشرح د. مورفي قائلاً: “من الناحية المفاهيمية، قد تزيل اللمسات هذه العواقب من خلال الترويج لعدد من العمليات التفاعلية بين الأشخاص التي يعتقد أنها توصل الرعاية والشمول، وتكون واقية في مواجهة الصراع”.

وتابع: “على وجه الخصوص، يرتبط اللمس بين الأشخاص بزيادة الأمان، وزيادة دعم الشركاء، وتعزيز العلاقة الحميمة، ورضا أعلى عن العلاقات، وتسهيل حل النزاعات”.

وركزت الدراسات السابقة إلى حد كبير، على دور اللمس في العلاقات الرومانسية، لذا ركزت الدراسة الجديدة على العناق، وهو سلوك دعم شائع نسبيا يشارك فيه الأفراد مع مجموعة واسعة من الشركاء الاجتماعيين.

وأجرى الباحثون مقابلات مع 404 من الرجال والنساء البالغين كل ليلة لمدة 14 يومًا متتالية حول مشاكلهم، وكيف حلوها، وكيف شعروا بعد ذلك، حيث تم استجواب أولئك الذين شاركوا العناق أو يمسكون بأيديهم أكثر عن تلك اللحظات الحميمية: “كم مرة غالبا ما يعانقون عادة؟ هل غالبا ما يعانقون بعد القتال؟ وكيف يشعرون بعده؟

وبعد تجميع النتائج، رأوا علاقة واضحة بين العناق والحالات المزاجية، وكان أولئك الذين شاركوا العناق مع شركائهم، أكثر عرضة للشعور بمشاعر إيجابية بعد ذلك، وأقل احتمالا أن يشعروا بمشاعر سلبية.

وبدا أن هذا التأثير القوي ما زال قائماً، فقد أبلغ من أجريت معهم المقابلات عن مزاج إيجابي عموماً في اليوم التالي، في حين أن هناك حاجة إلى مزيد من البحوث لتحديد الآليات الممكنة، فإن النتائج التي توصلت إليها عينة المجتمع الكبيرة تشير إلى أن العناق قد يكون طريقة بسيطة لكنها فعالة لتقديم الدعم لكل من الرجال والنساء الذين يعانون من الاضطراب الشخصي.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
زواج التابلت بديلاً لدفتر المأذون الشهير في مصر.
زواج التابلت بديلاً لدفتر المأذون الشهير في مصر.
وقالت إن «الدولة لها الحرية الكاملة في الشق القانوني، بما يخدم مصلحة المواطن»، مؤكدة أن «الشق الشرعي بالنسبة لوثيقة الزواج سيخضع للمأذون». وحول ما إذا كانت الفكرة ستحد من زواج القاصرات، قالت عفيفي: «هناك فرق بين الزوج العرفي والسري، فالأول هو الذي يتم معه الإشهار، ولكن التوثيق يكون بعد اكتمال المدة القانونية للعروسة أو العريس». Hisham L. Shanab @HishamLShanab الشروق .. "النائب محمد فؤاد: استخدام «التابلت» مع المأذون يساهم في الحد من زواج القاصرات" . حد يفهمهم إن التابلت مش مصباح علاء الدين .. You enter rubbish, you get rubbish!#WiFi problem .. Network not found! 10:41 PM - Dec 7, 2018 Twitter Ads info and privacy See Hisham L. Shanab's other Tweets Twitter Ads info and privacy «أما الزواج السري فهو غير معلن في الأساس، وبالتالي من يتجه إلى هذه النماذج من الزواج لا يعول كثيراً على ما إذا كان التوثيق بالأوراق والمحررات الرسمية أو عبر التابلت». غير أنها قالت إن الزواج الرقمي أو زواج التابلت سيساعد في تلاشي الأخطاء التي تنجم عن توثيق الزواج عبر الدفاتر، مثل وجود بيانات خاطئة، الأمر الذي يُسبِّب معه الكثير من المشاكل لأفراد الأسرة، عقب استخراج بيانات رسمية للتقديم بها في الوظائف. وطالبت عفيفي بضرورة ضم مأذونين كأعضاء باللجنة التي ستشرف على إعداد التابلت الخاص بتوثيق الزواج، وذلك من أجل إطلاق تابلت يتلاشى جميع الأخطاء الماضية، ويكون أداة فعالة لتحرير وثائق زواج خالية من المشاكل والعيوب والأخطاء. وبعض المأذونين يلجأون للحصول على ضمانات لإجبار الأهل على توثيق زواج القاصرات ورأى الدكتور الخولي سالم الخولي، أستاذ علم الاجتماع الريفي، ووكيل كلية الزراعة بجامعة الأزهر، أن «فكرة توثيق الزواج بالتابلت لن تمنع زواج القاصرات، ولكنها قد تساعد الحكومة في تحديث بيانات المتزوجين أولاً بأول». وقال الخولي لـ «عربي بوست»، إن «زواج القاصرات يتم في مصر في المناطق العشوائية والأكثر فقراً». وقال إنها مشكلة لها عدة أبعاد، وهي البعد الاجتماعي والصحي والاقتصادي، ولكن غالباً ما يكون البعد الاقتصادي هو السبب الرئيسي. إذ تضطر الأسر الفقيرة إلى تزويج فتياتهن في سن قد يصل من 12 إلى 14 سنة، نظراً للفقر المُدقع الذي تعيش فيه أسرتها. وقال: «في بعض الحالات يحصل المأذون الذي يعقد القران على إيصال أمانة (ضمانة مالية) من أهل الفتاة، كضمانة له عند بلوغ السن القانونية للفتاة، لكي يتم توثيق الزواج». ولا يوجد من يضمن حق المولود خصوصاً إذا توفي الزوج «الحل في الوصول إلى رأس المشكلة»، وليس زواج التابلت. هكذا علّق النائب عبدالمنعم العليمي، عضو لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب المصري. وقال العليمي لـ «عربي بوست»: «إن زواج القاصرات يتم حالياً شفاهةً دون توثيق، وبالتالي ستظل المشكلة قائمة حتى في حالة تطبيق زواج التابلت». وأضاف أن «هناك من هم معدومو الضمير، الذين قد يتورطون في زيجات للقاصرات دون توثيق، وقد تنجب الزوجة، ثم حين تبلغ السن القانونية يتم توثيق العقد إلكترونياً في المحكمة». وقال: «لكن المخاطر تظل باقية، فمن يضمن حق الطفل المولود إذا تبرأ منه الزوج، أو حتى حق الزوجة إذا توفي زوجها قبل بلوغ السن القانونية للزواج». وأضاف: «لذلك لا أجد حلاً لمشكلة زواج القاصرات في التابلت، أو حتى القوانين الرادعة، الحل من وجهة نظري في مزيد من التوعية بهذه الأزمة».
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018