السبت, 17 نوفمبر 2018, 01:12 صباحاً
شريط الاخبار
بحث
لجنة الدفاع والأمن القومي المصري لقطر وتركيا: ستدفعان الثمن غاليا
آخر تحديث:
14/09/2018 [ 16:19 ]
لجنة الدفاع والأمن القومي المصري لقطر وتركيا: ستدفعان الثمن غاليا

دبي-الشروق العربي-وجه عضو لجنة الدفاع والأمن القومي في البرلمان المصري اللواء عصام أبو المجد، رسالة قوية لقطر وتركيا متهما إياهما بـ"دعم الإرهاب في مصر".

وقال: "مصر لن تنسى ما تقوم به قناة الجزيرة وقنوات الشر في تركيا حيث يتم توفير المنابر الإعلامية لبث الكراهية وخطاب التحريض ضد المصريين وسوف تدفع كل من قطر وتركيا الثمن غاليا، ومصر لا تنسى من أساء إليها".

وأشار إلى أن موقف مصر في القضاء على الجماعات الإرهابية المتطرفة وإبادتها ثابت لا يتزحزح، وهو ما يجعلها لا تتسامح مع كل من تورط في دعم الإرهاب أو التحريض أو التدخل في شؤون الدول العربية بأي شكل من الأشكال.

 

وأضاف أن مصر تواجه الإرهاب على كل الأصعدة وهو ما يظهر بكل وضوح في عملية "سيناء 2018" وفي المواجهة الفكرية والدبلوماسية الرامية لمحاربة الفكر الإرهابي المتطرف ومواجهة التنظيمات المتطرفة وكل من يدعمها ماليا.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
هل تؤثر شبكة 5G على الطيور؟
هل تؤثر شبكة 5G على الطيور؟
نفق مئات الطيور الأسبوع الماضي في مدينة لاهاي في هولندا، وحدث ذلك في ظروف غامضة لم تترك مجال للشك إلا في اتجاه واحد، وهو التجارب التي تجرى على شبكة 5G فائقة السرعة. وانتشرت أنباء عدة عن نفوق مئات الطيور في متنزه عام في هولندا، حيث سقط بداية أكثر من 297 طيرا ميتا، وخلال ساعات لحقها 150 طائرا آخر. هذا ولم ينتشر الخبر على نطاق واسع حتى الآن، ذلك لأنه لم يتم التأكد بعد فيما إذا كانت أبراج شبكة 5G هي المسؤول الرئيس عن هذه المجزرة البيئية. وفي السياق نفسه، أشار سكان المدينة الهولندية إلى أن شركات الاتصالات كانت تجري تجربة تقنية لتفعيل شبكة 5G في المنطقة، تزامنا مع نفوق أسراب الطيور، في حين كان البط في بحيرات الحديقة يتصرف بغرابة في اليوم ذاته. وبناء على ما سبق، أثارت الحادثة مخاوف جدية حول قوة أمواج شبكة 5G وتأثيرها السلبي على صحة الإنسان والحيوان، خاصة أنها ما زالت في المرحلة التجريبية. تجدر الإشارة إلى أن السبب الرئيس لنفوق الطيور لم يؤكد من عدة مصادر بعد، في حين تجري تحقيقات حول الحادثة الاستثنائية وملابساتها.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018