الاحد, 19 أغسطس 2018, 15:53 مساءً
شريط الاخبار
بحث
كمال الهلباوي : عبد الناصر كان اخوانيا و البنا كان يخطط لتعيينه “مرشدا عاما”
آخر تحديث:
10/08/2018 [ 14:47 ]
كمال الهلباوي : عبد الناصر كان اخوانيا و البنا كان يخطط لتعيينه “مرشدا عاما”

دبي-الشروق العربي-أعاد الدكتور كمال الهلباوي القيادي السابق في حركة “الاخوان المسلمين” التأكيد على ان الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر كان عضوا في حركة “الاخوان المسلمين” لمدة 5 سنوات قبل ثورة 23 تموز (يوليو) عام 1952، وقال انه كان يشرف على تدريب أعضاء الاخوان في “النظام الخاص”، وعلى علاقة قوية مع الأستاذ عبد الرحمن السندي، رئيس هذا الجناح في الحركة.

وذهب الدكتور الهلباوي الى ابعد من ذلك عندما أكد ان الرئيس عبد الناصر كان على علاقة قوية ومحترمة مع الامام حسن البنا، حتى ان الأخير كان يفكر في ان يكون مرشدا عاما للاخوان المسلمين في المستقبل، في حال تعرض السيد البنا للاغتيال او الانتقال الى رحمة الله.

واكد انه قام بمناقشة وتمحيص هذه الحقائق مع اللواء صلاح شادي، والأستاذ شفيق عبد الخالق رحمهما الله، والمستشار الدمرداش العقالي، الذي ما زال على قيد الحياة، واكدوا له جميعا على هذه الحقائق.

وقال الدكتور الهلباوي في لقاء مع صحيفة “راي اليوم” اثناء زيارته لمقرها في لندن، ان فترة الثلاثينات والاربعينات من القرن الماضي شهدت نشوء اكثر من مجموعة مسلحة تمثل الأحزاب في حينها، مثل الوفد، ومجموعة مصر الفتاة، لامتلاك أسباب القوة لمواجهة الاستعمار البريطاني، والاستعداد للحرب في فلسطين، وأول وفد ارسله المرحوم حسن البنا الى فلسطين وبلاد الشام عام 1935 لجمع التبرعات، كما اسس جهازا لجمع التبرعات للمجاهدين.

وكان الدكتور الهلباوي قد اختلف مع حركة “الاخوان المسلمين” وخرج منها، مع مجموعة من القيادات من بينها الدكتور عبد المنعم ابو الفتوح، الذي ترشح مستقلا في انتخابات الرئاسة المصرية بعد ثورة يناير عام 2011، وتقدم الدكتور بمبادرة للمصالحة بين حركة الاخوان والنظام الذي يتزعمه الرئيس عبد الفتاح السيسي، ولكن النظام عارضها بقوة، وتعرض الدكتور الهلباوي لحملة شرسة من الاعلام المصري عنوانها اتهامه بالانحياز لحركة “الاخوان المسلمين”، الامر الذي اضطره للعودة الى لندن لأسباب صحية.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018