وقال وايلدز إن والدي زوجة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، فيكتور وأماليا نافس أديا اليمين للحصول على الجنسية.

ولم يحدد المحامي الفترة التي استغرقها استكمال إجراءات الحصول على الجنسية، كما لم يوضح ما إذا كانت السيدة الأميركية الأولى البالغة من العمر كانت وراء كفالة إقامتهما الدائمة.

يشار إلى أن ترامب اعتمد نهجا متشددا في سياسة الهجرة منتقدا الإجراءات التي تتيح للرعايا الأميركيين المجنسين أن يتولوا كفالة أقرباء لهم من أجل الحصول على الإقامة الدائمة.

ويعتبر الرئيس الجمهوري أن هذا النظام يحرم الأميركيين من الوظائف ويهدد الأمن القومي، داعيا إلى اعتماد نظام يعتمد على معيار الكفاءة ومنح الإقامة لاشخاص متعلمين ومهنيين يجيدون اللغة الإنجليزية.

وفيكتور نافس بائع السيارات في سلوفينيا وأماليا التي عملت سابقا في مصنع أنسجة، في السبعينات من العمر وهما متقاعدان ويمضيان غالبية أوقاتهما في الولايات المتحدة حيث يقضيان الوقت مع ابنتهما وحفيدهما بارون.