الاثنين, 24 سبتمبر 2018, 14:15 مساءً
شريط الاخبار
بحث
عوامل تحفّز خطر سكر الحمل
آخر تحديث:
13/03/2018 [ 20:08 ]
عوامل تحفّز خطر سكر الحمل

الشروق العربي - يعد سكر الحمل من الأمراض التي تصيب نسبة كبيرة من الحوامل وتتطلب علاجاً خاصّاً وإنتباهاً ملحوظاً لتفادي تأثيراتها السلبيّة على الأمّ وجنينها على حدّ سواء. وفي موضوعنا اليوم سنركّز على العوامل التي قد تؤدي إلى خطر السكري أثناء الحمل فإنتبهى إلي الآتى

1- تفرز المشيمة أثناء الحمل هرمونات تقلّص دور الإنسولين بغية حماية الجسم من إحتمال هبوط نسبة السكر فيه. وتساهم هذه النقطة في إرتفاع مستوى السكر في الدم وبالتالي رفع خطر الإصابة في سكري الحمل في ظلّ الحدّ من عمل الإنسولين.

2- تلعب الإصابة بسكري الحمل خلال حمل سابق إضافة إلى التاريخ العائلي للإصابة بهذا المرض دوراً ملحوظاً في رفع خطر الإصابة بسكري الحمل.

3- تنخفض قدرة البنكرياس أثناء الحمل على إفراز كميّة الإنسولين الضروريّة لمواجهة كميّة السكر الكبيرة التي يفرزها جسم الحامل، ما يؤدّي تلقائياً إلى إرتفاع خطر الإصابة بسكري الحمل.

4- تعتبر زيادة الوزن قبل الحمل تماماً كما زيادتها السريعة في أشهر الحمل الأولى من العوامل المعزّزة لإرتفاع خطر الإصابة بسكّري الحمل.

5- يرتفع إحتمال الإصابة في سكّري الحمل في حالة الولادة السابقة لطفل تخطّى وزنه الأربعة كيلوغرامات، أو عند ولادة سابقة لجنين ميّت دون القدرة على تحديد الأسباب المؤدية إلى ذلك.

6- لعمر الأمّ دور كذلك في هذا السياق فعندما تتخطّى سنّ الخامسة والثلاثين يزداد خطر إصابتها بسكري الحمل

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
ترحيل القس الأمريكي "مغتصب الأطفال" من المغرب
ترحيل القس الأمريكي "مغتصب الأطفال" من المغرب
سلّمت السلطات المغربية قسا كاثوليكيا سابقا متهما بالاعتداء الجنسي على الأطفال إلى سلطات الولايات المتحدة. وكشفت وزارة العدل الأمريكية أن القس الأمريكي، آرثر بيرول البالغ من العمر 80 عاما، تمت مقاضاته أثناء عمله كقس في الجيش لدى قاعدة للقوات الجوية الأمريكية بعد اتهامه باعتداء جنسي على طفل دون سن الثانية عشرة بين عامي 1991 و1992. وأكد ممثل ادعاء أمريكي أنّ لائحة التهم الموجهة إلى القس الكاثوليكي تزعم وجود "خرق عميق للثقة من قبل شخص كان ينظر إليه كمرشد للشباب ويحظى باحترام وسط المجتمع"، مشيرا إلى أن المدعي العام الأمريكي سيسعى إلى تحقيق العدالة للضحايا، على الرغم من مرور كل هذه السنوات التي يريد البعض أن يضعها بينه وبين هذه الجرائم المزعومة. وذكر الإعلام الأمريكي أن السلطات الأمنية المغربية تمكّنت من إلقاء القبض عليه بعد فترة وجيزة من توجيه لائحة الاتهام إليه في العام الماضي وظل محتجزا منذ ذلك الوقت، وفي حال إدانته قد يواجه أقصى عقوبة وهي السجن مدى الحياة. يُذكر أنه وفي عام 1992، فرّ القس بيرول من الولايات المتحدة عقب انكشاف فعلته المشينة، واختفى عن الأنظار حتى ألقت السلطات المغربية القبض عليه العام الماضي، عقب توجيه اتهامات إليه من محكمة نيومكسيكو.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018