الاثنين, 24 سبتمبر 2018, 14:16 مساءً
شريط الاخبار
بحث
الأمم المتحدة تتوقع إجلاء مدنيين من غوطة دمشق
آخر تحديث:
13/03/2018 [ 10:25 ]
الأمم المتحدة تتوقع إجلاء مدنيين من غوطة دمشق
دبي- الشروق العربي- قالت الأمم المتحدة، الثلاثاء، إنه من المتوقع إجلاء مدنيين من بينهم حالات مرضية من الغوطة الشرقية في سوريا لدمشق.

ونقلت وكالات أنباء روسية عن الجيش الروسي قوله، في وقت سابق، إن 76 شخصا بينهم 49 طفلا غادروا الغوطة الشرقية عبر ممر إنساني الاثنين.

وكان مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في سوريا قال، الاثنين، إن ثمة حاجة عاجلة لإجلاء ألف حالة طبية من الغوطة الشرقية المحاصرة، حيث تشن قوات النظام هجوماً منذ أسابيع.

ويعاني قرابة 400 ألف شخص ظروفا إنسانية صعبة للغاية في الغوطة الشرقية التي تحاصرها قوات النظام بشكل محكم منذ العام 2013.

وزاد الهجوم الأخير لقوات النظام، منذ أسابيع، معاناة المدنيين والكوادر الطبية، في ظل نقص هائل في الأدوية والمعدات الطبية.

ومن بين يحتاجون الإجلاء الطبي، 77 حالة طارئة بمثابة "أولوية، بحسب ما نقلت فرانس برس.

ومنذ بدء قوات النظام تصعيدها على الغوطة الشرقية في 18 فبراير الذي تسبب بمقتل 1160 مدنياً، لم تسلم المرافق الطبية ولا الطواقم من القصف.

ووفق الأمم المتحدة، تعرض 28 مرفقاً طبيا للقصف، وقتل تسعة من أفراد الطواقم الطبية.

واعتمد مجلس الأمن الدولي في 24 فبراير قرارا يطلب وقفا لإطلاق النار في سوريا لمدة 30 يوما "من دون تأخير" بهدف السماح بإيصال المساعدات وإخلاء الحالات الطبية الحرجة.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
ترحيل القس الأمريكي "مغتصب الأطفال" من المغرب
ترحيل القس الأمريكي "مغتصب الأطفال" من المغرب
سلّمت السلطات المغربية قسا كاثوليكيا سابقا متهما بالاعتداء الجنسي على الأطفال إلى سلطات الولايات المتحدة. وكشفت وزارة العدل الأمريكية أن القس الأمريكي، آرثر بيرول البالغ من العمر 80 عاما، تمت مقاضاته أثناء عمله كقس في الجيش لدى قاعدة للقوات الجوية الأمريكية بعد اتهامه باعتداء جنسي على طفل دون سن الثانية عشرة بين عامي 1991 و1992. وأكد ممثل ادعاء أمريكي أنّ لائحة التهم الموجهة إلى القس الكاثوليكي تزعم وجود "خرق عميق للثقة من قبل شخص كان ينظر إليه كمرشد للشباب ويحظى باحترام وسط المجتمع"، مشيرا إلى أن المدعي العام الأمريكي سيسعى إلى تحقيق العدالة للضحايا، على الرغم من مرور كل هذه السنوات التي يريد البعض أن يضعها بينه وبين هذه الجرائم المزعومة. وذكر الإعلام الأمريكي أن السلطات الأمنية المغربية تمكّنت من إلقاء القبض عليه بعد فترة وجيزة من توجيه لائحة الاتهام إليه في العام الماضي وظل محتجزا منذ ذلك الوقت، وفي حال إدانته قد يواجه أقصى عقوبة وهي السجن مدى الحياة. يُذكر أنه وفي عام 1992، فرّ القس بيرول من الولايات المتحدة عقب انكشاف فعلته المشينة، واختفى عن الأنظار حتى ألقت السلطات المغربية القبض عليه العام الماضي، عقب توجيه اتهامات إليه من محكمة نيومكسيكو.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018