الاثنين, 24 سبتمبر 2018, 14:17 مساءً
شريط الاخبار
بحث
سيرين عبدالنور تلقن الفانز درساً قاسياً بسبب اسم مولودها!.. صور
آخر تحديث:
13/01/2018 [ 01:49 ]
سيرين عبدالنور تلقن الفانز درساً قاسياً بسبب اسم مولودها!.. صور

الشروق العربي- لم تمرر الفنانة اللبنانية سيرين عبدالنور السخرية التي تعرضت لها بسبب الاسم الذي اختارته لمولودها المنتظر، مرور الكرام، وقررت تلقين منتقديها درساً قاسياً حول حريتها في اختياراتها الشخصية.
سيرين التي اختارت لمولودها اسم «كريستيانو» كتبت: «كأنّ نكتة كريستيانو وميسي تقيلة ولا أنا هيك حاسة؟ وبرشلونة وريال مدريد عنجد؟ أنو بليز خلص عنجد»، وتابعت: «ومع احترامي اسم اطفالي من حقي سميهن ما انا بشوف وكل يلي عم بعلقو بانو الاسم مش حلو لاسباب غريبة!!! بعتقد انو تعدو الحدود.. بليز ما حداّ يزعل بس كان ضروري عبر عن استغرابي... شكراً».


يُذكر أن سيرين عبدالنور تزوجت من رجل الأعمال اللبناني فريد رحمة عام 2007، وقد رُزق الزوجان بابنتهما الأولى «تاليا» عام 2011.
من ناحية أخرى، طرحت سيرين عبدالنور حديثاً كليب جديد لأغنية «إذا بدك ياني »، وهي من كلمات وألحان عماد فرح، وتوزيع روجيه أبي عقل، وقد تم تصوير الفيديو كليب في لبنان تحت إدارة المخرج اميل سليلاتي في منطقة دير القمر بالشوف.

 

 
 

 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
ترحيل القس الأمريكي "مغتصب الأطفال" من المغرب
ترحيل القس الأمريكي "مغتصب الأطفال" من المغرب
سلّمت السلطات المغربية قسا كاثوليكيا سابقا متهما بالاعتداء الجنسي على الأطفال إلى سلطات الولايات المتحدة. وكشفت وزارة العدل الأمريكية أن القس الأمريكي، آرثر بيرول البالغ من العمر 80 عاما، تمت مقاضاته أثناء عمله كقس في الجيش لدى قاعدة للقوات الجوية الأمريكية بعد اتهامه باعتداء جنسي على طفل دون سن الثانية عشرة بين عامي 1991 و1992. وأكد ممثل ادعاء أمريكي أنّ لائحة التهم الموجهة إلى القس الكاثوليكي تزعم وجود "خرق عميق للثقة من قبل شخص كان ينظر إليه كمرشد للشباب ويحظى باحترام وسط المجتمع"، مشيرا إلى أن المدعي العام الأمريكي سيسعى إلى تحقيق العدالة للضحايا، على الرغم من مرور كل هذه السنوات التي يريد البعض أن يضعها بينه وبين هذه الجرائم المزعومة. وذكر الإعلام الأمريكي أن السلطات الأمنية المغربية تمكّنت من إلقاء القبض عليه بعد فترة وجيزة من توجيه لائحة الاتهام إليه في العام الماضي وظل محتجزا منذ ذلك الوقت، وفي حال إدانته قد يواجه أقصى عقوبة وهي السجن مدى الحياة. يُذكر أنه وفي عام 1992، فرّ القس بيرول من الولايات المتحدة عقب انكشاف فعلته المشينة، واختفى عن الأنظار حتى ألقت السلطات المغربية القبض عليه العام الماضي، عقب توجيه اتهامات إليه من محكمة نيومكسيكو.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018