الجمعة, 22 2018, 01:26 صباحاً
شريط الاخبار
بحث
الكرملين: نرحب بقمة سنغافورة لكن ليس هناك حلا سريعا لمشكلة كوريا
آخر تحديث:
13/06/2018 [ 11:27 ]
الكرملين: نرحب بقمة سنغافورة لكن ليس هناك حلا سريعا لمشكلة كوريا

دبي- الشروق العربي- أبدى الكرمين ترحيبه بعقد القمة الأمريكية الكورية الشمالية في سنغافورة، محذرا في الوقت نفسه من التعويل على حلول سريعة للقضايا القديمة، كتلك التي تعاني منها شبه الجزيرة الكورية.

وقال الناطق الصحفي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف في تصريحات له اليوم: "لا شك أن مثل هذه اللقاءات مهما كانت نتائجها، تساهم في نزع حدة التوتر في شبه الجزيرة (الكورية)، وتبعد الأوضاع عن النقطة الحرجة التي كانت فيها قبل أشهر قليلة فقط. وذلك أيضا لا يمكن ألا يثير الارتياح".

ومع ذلك، اعتبر بيسكوف أنه يخطأ من يعول على حل سريع لجملة مشاكل بمثل هذه الخلفية الطويلة والمعقدة، مضيفا أن قمة سنغافورة أكدت صحة موقف موسكو والرئيس فلاديمير بوتين، الذي قال مرارا إنه لا بديل عن الأساليب الدبلوماسية لتسوية المشكلة في شبه الجزيرة الكورية، والسبيل الوحيد إلى الحل يمر عبر الحوار المباشر.

وأكد بيسكوف أن بوتين سيلتقي غدا الخميس رئيس مجلس الشعب الأعلى في كوريا الشمالية كيم يونغ نام، الذي يصل إلى موسكو في زيارة يحضر خلالها حفل افتتاح مونديال 2018.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
لجنة تونسية تعرض مقترحات بشأن الإرث والمثلية الجنسية
لجنة تونسية تعرض مقترحات بشأن الإرث والمثلية الجنسية
تعرض اللجنة الرئاسية المكلفة منذ صيف 2017 النظر في ملف الحريات في تونس، الأربعاء، أمام الصحافيين مقترحاتها في شأن إصلاحات اجتماعية غير مسبوقة تتناول خصوصا المساواة في الإرث وعدم تجريم المثلية الجنسية وإلغاء عقوبة الإعدام. وشكل الرئيس التونسي،الباجي قائد السبسي، في أغسطس 2017، "لجنة الحريات الفردية والمساواة" التي ضمت مجموعة من الخبراء لإعداد مقترحات إصلاحات اجتماعية تنسجم مع ما ورد في دستور 2014، على صعيد الحريات الفردية. ونشرت اللجنة، في 8 يونيو، تقريرها الذي جاء في 230 صفحة، متضمنا مقترحات ومشاريع قوانين جاهزة لإحالتها على البرلمان. وأشادت مجموعة من منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان، بهذه المقترحات في حين وصفها ائتلاف جمعيات دينية الثلاثاء بأنها "إرهاب فكري". وأبدى مراقبون تخوفهم من توظيفها في الانتخابات التشريعية والرئاسية المقررة العام المقبل في وضع اقتصادي وسياسي متوتر. وتركز عمل اللجنة على محورين هما التمييز بين المرأة والرجل والانتهاكات التي تتعرض لها الحريات الفردية.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018