الجمعة, 22 2018, 01:25 صباحاً
شريط الاخبار
بحث
هزاع بن زايد: علاقاتنا مع السعودية في أزهى عصورها
آخر تحديث:
12/06/2018 [ 15:02 ]
هزاع بن زايد: علاقاتنا مع السعودية في أزهى عصورها

دبي-الشروق العربي-أشاد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، برؤية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية في المملكة العربية السعودية، والتي انعكست في إنجازات وتحولات إيجابية شهدتها المملكة منذ تولي سموه ولاية العهد قبل عام.

وأضاف سموه أن العلاقات بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة، تعيش أزهى عصورها وأجمل تجلياتها.

وقال سموه في تغريدات على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» أمس: «عام حافل بالإنجازات البهية والتحولات الإيجابية في المملكة العربية السعودية الشقيقة، والخليج العربي عموماً، فمنذ تولي الأمير محمد بن سلمان ولاية العهد قبل عام، ومسيرة الخير تتواصل وتنمو على المستويات كافة، كما تشهد العلاقات بين الإمارات والمملكة، قيادة وشعباً، أزهى عصورها وأجمل تجلياتها».

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
لجنة تونسية تعرض مقترحات بشأن الإرث والمثلية الجنسية
لجنة تونسية تعرض مقترحات بشأن الإرث والمثلية الجنسية
تعرض اللجنة الرئاسية المكلفة منذ صيف 2017 النظر في ملف الحريات في تونس، الأربعاء، أمام الصحافيين مقترحاتها في شأن إصلاحات اجتماعية غير مسبوقة تتناول خصوصا المساواة في الإرث وعدم تجريم المثلية الجنسية وإلغاء عقوبة الإعدام. وشكل الرئيس التونسي،الباجي قائد السبسي، في أغسطس 2017، "لجنة الحريات الفردية والمساواة" التي ضمت مجموعة من الخبراء لإعداد مقترحات إصلاحات اجتماعية تنسجم مع ما ورد في دستور 2014، على صعيد الحريات الفردية. ونشرت اللجنة، في 8 يونيو، تقريرها الذي جاء في 230 صفحة، متضمنا مقترحات ومشاريع قوانين جاهزة لإحالتها على البرلمان. وأشادت مجموعة من منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان، بهذه المقترحات في حين وصفها ائتلاف جمعيات دينية الثلاثاء بأنها "إرهاب فكري". وأبدى مراقبون تخوفهم من توظيفها في الانتخابات التشريعية والرئاسية المقررة العام المقبل في وضع اقتصادي وسياسي متوتر. وتركز عمل اللجنة على محورين هما التمييز بين المرأة والرجل والانتهاكات التي تتعرض لها الحريات الفردية.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018