الاحد, 27 مايو 2018, 21:43 مساءً
شريط الاخبار
بحث
الأسعار قرب 80 دولارا.. فهل ينخفض الطلب على النفط؟
آخر تحديث:
16/05/2018 [ 11:21 ]
الأسعار قرب 80 دولارا.. فهل ينخفض الطلب على النفط؟

دبي-الشروق العربي-قالت وكالة_الطاقة_الدولية، اليوم الأربعاء، إن من المرجح أن يتباطأ الطلب العالمي على #النفط هذا العام مع اقتراب سعر الخام من 80 دولاراً للبرميل، وتوقف العديد من الدول المستوردة الرئيسية عن تقديم دعم سخي في أسعار الوقود لمستهلكيها.

وخفضت الوكالة التي مقرها باريس توقعها لنمو الطلب العالمي إلى 1.4 مليون برميل يومياً في 2018، من تقدير سابق كان يبلغ 1.5 مليون برميل يومياً.

 

وارتفع سعر النفط 51% في العام الأخير، مدفوعاً بتخفيضات معروض منسقة وبواعث القلق، هذا الشهر، بشأن المعروض الإيراني بعد أن قالت الولايات المتحدة إنها ستعيد فرض عقوبات على طهران بخصوص أنشطتها النووية.

وقالت #وكالة_الطاقة: "سيكون أمرا استثنائيا إذا لم تؤثر قفزة كبيرة كهذه على نمو الطلب، وبخاصة مع تقلص دعم المستهلك النهائي أو قطعه في عدة اقتصادات ناشئة خلال السنوات الأخيرة".

وتراجعت #مخزونات_النفط في الدول الأغنى في العالم، وهي الأكثر شفافية والأسهل من حيث الرصد، بمليون برميل عن متوسط الخمس السنوات الذي تستهدفه منظمة البلدان المصدرة للبترول وشركاؤها، مع قيام المجموعة بكبح إنتاج الخام للعام الثاني.

وقالت الوكالة: "في الوقت الراهن المشهد الجيوسياسي سريع التغير سيحرف الانتباه عن المخزونات، مع عكوف المنتجين والمستهلكين على دراسة سبل الحد من التقلبات في سوق النفط".

وأضافت: "من جانبها، ستراقب وكالة الطاقة الدولية التطورات عن كثب وتقف على أهبة الاستعداد للتحرك إذا اقتضت الضرورة، بما يكفل استمرار تلقي الأسواق إمدادات جيدة".

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
دعت 14 شخصية وطنية جزائرية مرموقة الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة عبر رسالة مفتوحة، إلى عدم الترشح لولاية خامسة. وقالت الرسالة التي كان من بين موقعيها رئيس الحكومة الأسبق أحمد بن بيتور، ورئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي والكاتبة ياسمينة خضرة، إن "الوقت قد حان للأمة لتسترجع أملاكها...في الوقت الذي تجتمع فيه قوى خبيثة وتتحرك لدفعكم نحو طريق العهدة الخامسة، فإننا نتوجه إليكم باحترام وبكل صراحة لننبهكم بالخطأ الجسيم الذي قد تقترفونه إن رفضتم مرة أخرى صوت الحكمة الذي يخاطب الضمير في أوقات الخيارات المصيرية". وتضمن الرسالة دعوة لبوتفليقة "إلى الحكمة والتعقل، وأن 4 ولايات كانت كافية لإتمام العمل كرئيس للبلاد وتحقيق الطموحات". ويرى الموقعون على الرسالة أن نتائج سياسات بوتفليقة خلال العشرين سنة الماضية ليست مرضية وبعيدة عن تلبية الطموحات المشروعة للجزائريين، وأن مدة حكم بوتفليقة الطويلة للبلاد "انتهت إلى خلق نظام سياسي لا يمكن أن يفي بالمعايير الحديثة لسيادة القانون"، وأن التقدم في السن وحالة الرئيس الصحية "تمنعه من التكفل بمهام تسيير الدولة". الشخصيات الموقعة على الرسالة: أحمد بن بيتور، رئيس حكومة سابق سفيان جيلالي، رئيس حزب زبيدة عسول، رئيس حزب ياسمينة خضرة، كاتب سعد بوعقبة، كاتب صحفي عبد الغني بادي، محامي أميرة بوراوي، طبيبة علي بن واري، رئيس حزب ناصر جابي، أستاذ جامعي فتيحة بن عبو، أستاذة جامعية صالح دبوز، محامي فريد مختاري، ناشط سياسي زهير رويس، رئيس المنتدى الديمقراطيعز الدين زعلاني، ناشط بالجالية الجزائرية في الخارج
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018