الاحد, 27 مايو 2018, 21:44 مساءً
شريط الاخبار
بحث
استقبال العلماء ضيوف رئيس الدولة في مطار أبوظبي
آخر تحديث:
16/05/2018 [ 03:15 ]
استقبال العلماء ضيوف رئيس الدولة في مطار أبوظبي

دبي-الشروق العربي-استقبل الدكتور علي الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، مساء أمس الثلاثاء، بقاعة كبار الزوار في مطار أبوظبي الدولي، عدداً من العلماء ضيوف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة- حفظه الله- الذين جاؤوا من البلدان العربية والإسلامية، للمشاركة في إثراء ليالي وأيام شهر رمضان الفضيل بالدروس والمحاضرات وفق برنامج جديد بإشراف ومتابعة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وتنفيذ الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف. 

ورحب الكعبي بالعلماء في بلدهم الثاني دولة الإمارات، شاكرا تلبيتهم الدعوة للمشاركة في برنامج صاحب السمو رئيس الدولة -حفظه الله - خلال شهر رمضان، مؤكدا أن البرنامج يأتي مواصلة للنهج الحكيم والمكرمة التي أرساها القائد المؤسس الشيخ زايد - طيب الله ثراه.
وأعرب العلماء الضيوف عن تقديرهم لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، واهتمام سموه بتعزيز القيم الفاضلة للدين الحنيف في المجتمع، مشيدين بمآثر المغفور له بإذن الله الشيخ زايد، طيب الله ثراه، داعين لأبنائه البررة أن يحفظهم الله ويحفظ الإمارات قيادة وحكومة وشعباً.
 
 

 
 
 

 

 
 
تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
دعت 14 شخصية وطنية جزائرية مرموقة الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة عبر رسالة مفتوحة، إلى عدم الترشح لولاية خامسة. وقالت الرسالة التي كان من بين موقعيها رئيس الحكومة الأسبق أحمد بن بيتور، ورئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي والكاتبة ياسمينة خضرة، إن "الوقت قد حان للأمة لتسترجع أملاكها...في الوقت الذي تجتمع فيه قوى خبيثة وتتحرك لدفعكم نحو طريق العهدة الخامسة، فإننا نتوجه إليكم باحترام وبكل صراحة لننبهكم بالخطأ الجسيم الذي قد تقترفونه إن رفضتم مرة أخرى صوت الحكمة الذي يخاطب الضمير في أوقات الخيارات المصيرية". وتضمن الرسالة دعوة لبوتفليقة "إلى الحكمة والتعقل، وأن 4 ولايات كانت كافية لإتمام العمل كرئيس للبلاد وتحقيق الطموحات". ويرى الموقعون على الرسالة أن نتائج سياسات بوتفليقة خلال العشرين سنة الماضية ليست مرضية وبعيدة عن تلبية الطموحات المشروعة للجزائريين، وأن مدة حكم بوتفليقة الطويلة للبلاد "انتهت إلى خلق نظام سياسي لا يمكن أن يفي بالمعايير الحديثة لسيادة القانون"، وأن التقدم في السن وحالة الرئيس الصحية "تمنعه من التكفل بمهام تسيير الدولة". الشخصيات الموقعة على الرسالة: أحمد بن بيتور، رئيس حكومة سابق سفيان جيلالي، رئيس حزب زبيدة عسول، رئيس حزب ياسمينة خضرة، كاتب سعد بوعقبة، كاتب صحفي عبد الغني بادي، محامي أميرة بوراوي، طبيبة علي بن واري، رئيس حزب ناصر جابي، أستاذ جامعي فتيحة بن عبو، أستاذة جامعية صالح دبوز، محامي فريد مختاري، ناشط سياسي زهير رويس، رئيس المنتدى الديمقراطيعز الدين زعلاني، ناشط بالجالية الجزائرية في الخارج
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018