الاحد, 27 مايو 2018, 21:33 مساءً
شريط الاخبار
بحث
سفينة "شانيل" في قلب باريس.. خطوط بحرية وأمواج
آخر تحديث:
06/05/2018 [ 10:17 ]
سفينة "شانيل" في قلب باريس.. خطوط بحرية وأمواج

دبي-الشروق العربي-تفاجأ الحضور في عرض Chanel Resort 2019، الذي أقيم مساء أمس في باريس، بسفينة ضخمة حطّت رحالها داخل "القصر الكبير" Grand Palais حيث تُقام عروض الدار عادة.

بلغ طول هذه السفينة 330 قدماً، وحملت اسم La Pausa تيمناً بفيلا في جنوب فرنسا كانت تملكها مؤسسة الدار الراحلة غابرييل شانيل. وقد اختالت العارضات بأناقة لافتة حول هذه السفينة فيما دُعي الحضور للاحتفال على سطحها بعد انتهاء العرض.

 

88 إطلالة قدّمها المدير الإبداعي للدار كارل لاغرفيلد في هذا العرض. وقد غلب عليها الطابع البحري وألوان الأبيض والأزرق بتدرجاته المختلفة، بالإضافة إلى بعض الإطلالات التي تزيّنت بالوردي وأخرى اختلط فيها ثنائي الأسود والأبيض.

تزيّنت العديد من إطلالات هذه المجموعة بطبعة الخطوط البحريّة وبرسمة الأمواج، كما تمّ استحضار تصميم السفينة التي ظهرت في ديكور العرض ليزيّن بعض الأزياء.

افتُتح العرض بمجموعة من السراويل المخطّطة بالطول تمّ ارتداؤها مع بلوزات بيضاء تزيّنت بعلامة Chanel وعبارة La Pausa، لتظهر بعدها إطلالات تمّ تنفيذها بالتويد متخذةً شكل تايورات، تونيك تمّ ارتداؤها فوق سروال قصير، أثواب صيفيّة، وسراويل ترافقت مع سترات قصيرة. كما لفتنا ظهور الدنيم الممزّق في بعض الإطلالات والاستعانة بالجلد اللمّاع لتنفيذ سراويل وسترات عصريّة.

تميّزت هذه المجموعة بطابعها الحيوي والعملي المريح. وقد بدت عصريّة بامتياز رغم أنها استحضرت أجواء ستينيّات القرن الماضي التي تناغمت بتناسق لافت مع صيحات الشارع.

وقد ارتدت جميع العارضات قبعات اتخذ معظمها تصميم "البيريه" وتزيّن ببروشات تمثّل الرموز الأيقونيّة الغالية على قلب Chanel. كما كان لافتاً ارتداؤهنّ جوارب بيضاء سميكة وأحذية بيضاء مسطّحة فيما جاءت بعض الحقائب مستوحاة من الأجواء البحرية التي خيّمت على المجموعة.

وصرّح القيّمون على تحضير هذا العرض أن سفينة La Pausa ستفتح أبوابها في الأيام الثلاثة التالية للعرض، حيث ستُعرض بداخلها مجموعة أزياء Chanel Resort 2019 للناس ولموظّفي الدار وللحرفيّين الذين عملوا على تنفيذها، والذين سيتمكنون من اصطحاب عائلاتهم بهدف اكتشاف أعمالهم. وبعد ذلك من المنتظر أن يتم تدوير كل العناصر التي استخدمت في بناء سفينة La Pausa حفاظاً على البيئة.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
دعت 14 شخصية وطنية جزائرية مرموقة الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة عبر رسالة مفتوحة، إلى عدم الترشح لولاية خامسة. وقالت الرسالة التي كان من بين موقعيها رئيس الحكومة الأسبق أحمد بن بيتور، ورئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي والكاتبة ياسمينة خضرة، إن "الوقت قد حان للأمة لتسترجع أملاكها...في الوقت الذي تجتمع فيه قوى خبيثة وتتحرك لدفعكم نحو طريق العهدة الخامسة، فإننا نتوجه إليكم باحترام وبكل صراحة لننبهكم بالخطأ الجسيم الذي قد تقترفونه إن رفضتم مرة أخرى صوت الحكمة الذي يخاطب الضمير في أوقات الخيارات المصيرية". وتضمن الرسالة دعوة لبوتفليقة "إلى الحكمة والتعقل، وأن 4 ولايات كانت كافية لإتمام العمل كرئيس للبلاد وتحقيق الطموحات". ويرى الموقعون على الرسالة أن نتائج سياسات بوتفليقة خلال العشرين سنة الماضية ليست مرضية وبعيدة عن تلبية الطموحات المشروعة للجزائريين، وأن مدة حكم بوتفليقة الطويلة للبلاد "انتهت إلى خلق نظام سياسي لا يمكن أن يفي بالمعايير الحديثة لسيادة القانون"، وأن التقدم في السن وحالة الرئيس الصحية "تمنعه من التكفل بمهام تسيير الدولة". الشخصيات الموقعة على الرسالة: أحمد بن بيتور، رئيس حكومة سابق سفيان جيلالي، رئيس حزب زبيدة عسول، رئيس حزب ياسمينة خضرة، كاتب سعد بوعقبة، كاتب صحفي عبد الغني بادي، محامي أميرة بوراوي، طبيبة علي بن واري، رئيس حزب ناصر جابي، أستاذ جامعي فتيحة بن عبو، أستاذة جامعية صالح دبوز، محامي فريد مختاري، ناشط سياسي زهير رويس، رئيس المنتدى الديمقراطيعز الدين زعلاني، ناشط بالجالية الجزائرية في الخارج
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018