الاحد, 27 مايو 2018, 21:18 مساءً
شريط الاخبار
بحث
الكويت: المجتمع الدولي لا يزال يواجه تهديدا إرهابيا
آخر تحديث:
13/02/2018 [ 11:29 ]
الكويت: المجتمع الدولي لا يزال يواجه تهديدا إرهابيا
دبي- الشروق العربي- دعا وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح، إلى ضرورة خلق آفاق جديدة وتنسيق مشترك للتحالف الدولي ضد "داعش"، لوضع استراتيجية لمحاربة التنظيم الإرهابي.

وحذر الصباح في افتتاح أعمال الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد "داعش"، الثلاثاء، في الكويت، من أن "المجتمع الدولي لا يزال يواجه تهديدا مباشرا من الجماعات الإرهابية المسلحة"، رغم "التطورات الإيجابية والنتائج الملحوظة على أرض الواقع".

وتابع الوزير: "أصبح من الأهمية بمكان أن يبدأ تحالفنا في خلق آفاق جديدة في إطار استمرار الجهود الدولية والتنسيق المشترك في مجال مكافحة الإرهاب، ومتابعة وتطوير الاستراتيجية التي رسمها التحالف لمحاربة تنظيم داعش".

ووجه الوزير تهنئة للعراق لـ"قضائه على الإرهاب المتمثل بداعش"، آملا أن "تتكلل جهود الحكومة العراقية بالنجاح في ملاحقة مرتكبي العمليات الإرهابية".

وقال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون إن التحالف الدولي نجح في دحر "داعش"، في 98 بالمئة من الأراضي التي كان يسيطر عليها التنظيم الإرهابي، لكنه شدد على أن نهاية عمليات التنظيم العسكرية ضد "داعش" لا تعني نهاية التنظيم الحتمية.

وأضاف تيلرسون أن أكثر من 3 ملايين شخص عادوا إلى ديارهم بعد تهجيرهم من جانب مسلحي "داعش"، مشيرا إلى ضرورة إعادة بناء المناطق التي دمرها التنظيم.

وقال الوزير الأميركي إن واشنطن ستقدم 200 مليار دولار إضافية لدعم جهود الاستقرار في المناطق المحررة من داعش في "سوريا".

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
دعت 14 شخصية وطنية جزائرية مرموقة الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة عبر رسالة مفتوحة، إلى عدم الترشح لولاية خامسة. وقالت الرسالة التي كان من بين موقعيها رئيس الحكومة الأسبق أحمد بن بيتور، ورئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي والكاتبة ياسمينة خضرة، إن "الوقت قد حان للأمة لتسترجع أملاكها...في الوقت الذي تجتمع فيه قوى خبيثة وتتحرك لدفعكم نحو طريق العهدة الخامسة، فإننا نتوجه إليكم باحترام وبكل صراحة لننبهكم بالخطأ الجسيم الذي قد تقترفونه إن رفضتم مرة أخرى صوت الحكمة الذي يخاطب الضمير في أوقات الخيارات المصيرية". وتضمن الرسالة دعوة لبوتفليقة "إلى الحكمة والتعقل، وأن 4 ولايات كانت كافية لإتمام العمل كرئيس للبلاد وتحقيق الطموحات". ويرى الموقعون على الرسالة أن نتائج سياسات بوتفليقة خلال العشرين سنة الماضية ليست مرضية وبعيدة عن تلبية الطموحات المشروعة للجزائريين، وأن مدة حكم بوتفليقة الطويلة للبلاد "انتهت إلى خلق نظام سياسي لا يمكن أن يفي بالمعايير الحديثة لسيادة القانون"، وأن التقدم في السن وحالة الرئيس الصحية "تمنعه من التكفل بمهام تسيير الدولة". الشخصيات الموقعة على الرسالة: أحمد بن بيتور، رئيس حكومة سابق سفيان جيلالي، رئيس حزب زبيدة عسول، رئيس حزب ياسمينة خضرة، كاتب سعد بوعقبة، كاتب صحفي عبد الغني بادي، محامي أميرة بوراوي، طبيبة علي بن واري، رئيس حزب ناصر جابي، أستاذ جامعي فتيحة بن عبو، أستاذة جامعية صالح دبوز، محامي فريد مختاري، ناشط سياسي زهير رويس، رئيس المنتدى الديمقراطيعز الدين زعلاني، ناشط بالجالية الجزائرية في الخارج
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018