الاحد, 27 مايو 2018, 23:17 مساءً
شريط الاخبار
بحث
الرياض.. فندق "ريتز كارلتون" يعود إلى طبيعته ولكن من دون كاميرات تصوير
آخر تحديث:
12/02/2018 [ 23:27 ]
الرياض.. فندق "ريتز كارلتون" يعود إلى طبيعته ولكن من دون كاميرات تصوير

دبي-الشروق العربي-أفادت صحيفة "عكاظ" بأن فندق الريتز كارلتون بالرياض، استعاد طبيعته المعتادة أمس بعد 3 أشهر من تسخيره مقرا لعدد من المشتبه بهم في قضايا الفساد.

وأشارت الصحيفة إلى أن الفندق أعلن فتح أبوابه لنزلاء جدد قاموا بحجز غرف مسبقا قبل افتتاحه مجددا.

وذكر المصدر أن إدارة فندق "ريتز كارلتون" وضعت لافتات مكتوب عليها "ممنوع التصوير" في جميع أرجاء الفندق، كما أمرت أمن الفندق بمنع إدخال كاميرات التصوير، لكنها في الوقت ذاته سمحت للأشخاص بالتجول من دون حسيب أو رقيب في مرافقها من مطاعم وحدائق وغيرها.

الصحيفة نقلت عن أحد موظفي الفندق توضيحه لهذا الإجراء  بقوله: "نحن لا نمانع في التقاط الصور في حدود المواقع المتاحة في بهو الفندق، وبعض المواقع القريبة مثل أماكن الجلوس".

ولفت المصدر إلى أن أحد موظفي الاستقبال في الفندق رفض الحديث والاسترسال مع مراسل الصحيفة، وبرر ذلك بقوله: "كلنا الآن مشغولون باستقبال الزوار والنزلاء، الذين يتوافدون على الفندق منذ الصباح الباكر"، لافتا إلى أنه على الرغم من كل ذلك، كانت الابتسامة من قبل العاملين سيدة الموقف، بالإضافة إلى اللباقة والنشاط.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
دعت 14 شخصية وطنية جزائرية مرموقة الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة عبر رسالة مفتوحة، إلى عدم الترشح لولاية خامسة. وقالت الرسالة التي كان من بين موقعيها رئيس الحكومة الأسبق أحمد بن بيتور، ورئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي والكاتبة ياسمينة خضرة، إن "الوقت قد حان للأمة لتسترجع أملاكها...في الوقت الذي تجتمع فيه قوى خبيثة وتتحرك لدفعكم نحو طريق العهدة الخامسة، فإننا نتوجه إليكم باحترام وبكل صراحة لننبهكم بالخطأ الجسيم الذي قد تقترفونه إن رفضتم مرة أخرى صوت الحكمة الذي يخاطب الضمير في أوقات الخيارات المصيرية". وتضمن الرسالة دعوة لبوتفليقة "إلى الحكمة والتعقل، وأن 4 ولايات كانت كافية لإتمام العمل كرئيس للبلاد وتحقيق الطموحات". ويرى الموقعون على الرسالة أن نتائج سياسات بوتفليقة خلال العشرين سنة الماضية ليست مرضية وبعيدة عن تلبية الطموحات المشروعة للجزائريين، وأن مدة حكم بوتفليقة الطويلة للبلاد "انتهت إلى خلق نظام سياسي لا يمكن أن يفي بالمعايير الحديثة لسيادة القانون"، وأن التقدم في السن وحالة الرئيس الصحية "تمنعه من التكفل بمهام تسيير الدولة". الشخصيات الموقعة على الرسالة: أحمد بن بيتور، رئيس حكومة سابق سفيان جيلالي، رئيس حزب زبيدة عسول، رئيس حزب ياسمينة خضرة، كاتب سعد بوعقبة، كاتب صحفي عبد الغني بادي، محامي أميرة بوراوي، طبيبة علي بن واري، رئيس حزب ناصر جابي، أستاذ جامعي فتيحة بن عبو، أستاذة جامعية صالح دبوز، محامي فريد مختاري، ناشط سياسي زهير رويس، رئيس المنتدى الديمقراطيعز الدين زعلاني، ناشط بالجالية الجزائرية في الخارج
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018