الاحد, 27 مايو 2018, 23:20 مساءً
شريط الاخبار
بحث
برنامج مقالب رامز جلال الجديد مهدد بالمنع.. تعرف على تفاصيله المرعبة
آخر تحديث:
12/02/2018 [ 21:42 ]
برنامج مقالب رامز جلال الجديد مهدد بالمنع.. تعرف على تفاصيله المرعبة

الشروق العربي - كشفت عدد من التقارير الصحفية تفاصيل برنامج مقالب الفنان رامز جلال الجديد، والذي من المقرر عرضه في شهر رمضان 2018.

التقارير كشفت أن الاسم المبدئي للبرنامج سيكون “رامز جلال ثلجي”، وأن العمل سيتم تصويره في منطقة مليئة بالثلوج.

وأضافت التقارير أن رامز سوف يطلب من ضيوفه النجوم أن يأتوا إلى المكان المغطى بالثلج، إلا أن السيارة سوف تتعطل ومن ثم يخرج عدد من الذئاب ليحوموا حول السيارة، حتى يخرج رامز لهم في النهاية.

وحتى الآن لم يتم التأكد من صحة هذه التفاصيل، لكنه من المؤكد أن قناة MBC تضع ميزانية ضخمة لبرنامج رامز جلال هذا العام تفوق باقي برامجه السابقة.

إلا أنه يبدو أن برنامج رامز جلال هذا العام سوف يواجه بعض الصعوبات من أجل العرض على الشاشة، وذلك بعد تصريحات وكيل نقابة الإعلاميين، طارق سعدة، والذي أكد فيها أن النقابة تقوم حالياً بوضع ضوابط لبرامج المقالب، استعداداً لعرضها في شهر رمضان القادم، وذلك تفادياً للتجاوزات التي حدثت في العام الماضي خلال برنامج رامز جلال.

وأضاف أنه سيتم إرسال طلباً للقنوات الفضائية، من أجل البحث عن فكرة جيدة يتم إنتاجها لتتناسب مع أجواء رمضان، وأن هناك عقوبة على من يستهتر بعقلية المشاهد ويستخف بها.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
دعت 14 شخصية وطنية جزائرية مرموقة الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة عبر رسالة مفتوحة، إلى عدم الترشح لولاية خامسة. وقالت الرسالة التي كان من بين موقعيها رئيس الحكومة الأسبق أحمد بن بيتور، ورئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي والكاتبة ياسمينة خضرة، إن "الوقت قد حان للأمة لتسترجع أملاكها...في الوقت الذي تجتمع فيه قوى خبيثة وتتحرك لدفعكم نحو طريق العهدة الخامسة، فإننا نتوجه إليكم باحترام وبكل صراحة لننبهكم بالخطأ الجسيم الذي قد تقترفونه إن رفضتم مرة أخرى صوت الحكمة الذي يخاطب الضمير في أوقات الخيارات المصيرية". وتضمن الرسالة دعوة لبوتفليقة "إلى الحكمة والتعقل، وأن 4 ولايات كانت كافية لإتمام العمل كرئيس للبلاد وتحقيق الطموحات". ويرى الموقعون على الرسالة أن نتائج سياسات بوتفليقة خلال العشرين سنة الماضية ليست مرضية وبعيدة عن تلبية الطموحات المشروعة للجزائريين، وأن مدة حكم بوتفليقة الطويلة للبلاد "انتهت إلى خلق نظام سياسي لا يمكن أن يفي بالمعايير الحديثة لسيادة القانون"، وأن التقدم في السن وحالة الرئيس الصحية "تمنعه من التكفل بمهام تسيير الدولة". الشخصيات الموقعة على الرسالة: أحمد بن بيتور، رئيس حكومة سابق سفيان جيلالي، رئيس حزب زبيدة عسول، رئيس حزب ياسمينة خضرة، كاتب سعد بوعقبة، كاتب صحفي عبد الغني بادي، محامي أميرة بوراوي، طبيبة علي بن واري، رئيس حزب ناصر جابي، أستاذ جامعي فتيحة بن عبو، أستاذة جامعية صالح دبوز، محامي فريد مختاري، ناشط سياسي زهير رويس، رئيس المنتدى الديمقراطيعز الدين زعلاني، ناشط بالجالية الجزائرية في الخارج
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018