الاحد, 27 مايو 2018, 23:26 مساءً
شريط الاخبار
بحث
جيريمي سكوت يحمّل أزياءه رسالة مرح وسعادة
آخر تحديث:
11/02/2018 [ 10:18 ]
جيريمي سكوت يحمّل أزياءه رسالة مرح وسعادة

دبي-الشروق العربي-من أجواء أفلام الخيال العلمي استوحى المصمم الأميركي المثير للجدل جيريمي سكوت مجموعة أزيائه الجاهزة النسائية والرجالية الخاصة بخريف وشتاء 2018، التي قدّمها مؤخراً ضمن فعاليات أسبوع نيويورك للموضة.

بطلة فيلم Fifth Element The الشهير النجمة ميللا جوفوفيتش بتسريحتها المربعة البرتقالية شكّلت مصدر الوحي الأساسي وراء إطلالات عارضات جيريمي سكوت، اللواتي تزيّنت كلّ واحدة منهن بشعر مستعار ملوّن. وكان هذا الفيلم الذي قُدّم منذ حوالي 20 عاماً ويحكي قصّة تدور في القرن الـ 23 مما يفسّر الطابع المستقبلي الذي رغب سكوت أن يعطيه لهذه المجموعة.

تضمّن هذا العرض 66 إطلالة اختلطت فيها الأزياء النسائية بالأزياء الرجالية التي جاءت متناسقة معها. وقد أرادها المصمم أن تكون مرحة، وهو قال في هذا المجال: "أدركت أن دوري اليوم، أكثر من أي وقت مضى، يتطلّب مني أن أحمل بعض الفرح والسعادة كتعبير عن رفضي لهذا الواقع المأساوي الذي نعيشه في العالم."

بدا العارضون والعارضات على ممشى العرض أشبه بدمى متحرّكة ارتدت أزياءً ملوّنة بتدرجات مرحة: الوردي، الأزرق، البرتقالي، الأصفر... بالإضافة إلى التدرجات المعدنية المشرقة. وقد خيّمت أجواء ثمانينيّات القرن الماضي على العديد من الإطلالات، وظهرت من خلال الكنزات الطويلة والتنانير القصيرة التي تمّ ارتداؤها فوق جوارب ملوّنة بالإضافة إلى البنطلونات اللمّاعة، والمعاطف المزيّنة بالطبعات، والأحذية المستوحاة من تلك التي يتمّ ارتداؤها خلال رحلات التزلّج.

مجموعة Jeremy Scott لخريف وشتاء 2018 حملت رسائل فرح ومرح ونجحت في تزرع الابتسامات على وجوهنا وفي قلوبنا. تعرّفوا على بعض إطلالاتها فيما يلي:

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
شخصيات جزائرية تدعو بوتفليقة لعدم الترشح لولاية خامسة
دعت 14 شخصية وطنية جزائرية مرموقة الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة عبر رسالة مفتوحة، إلى عدم الترشح لولاية خامسة. وقالت الرسالة التي كان من بين موقعيها رئيس الحكومة الأسبق أحمد بن بيتور، ورئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي والكاتبة ياسمينة خضرة، إن "الوقت قد حان للأمة لتسترجع أملاكها...في الوقت الذي تجتمع فيه قوى خبيثة وتتحرك لدفعكم نحو طريق العهدة الخامسة، فإننا نتوجه إليكم باحترام وبكل صراحة لننبهكم بالخطأ الجسيم الذي قد تقترفونه إن رفضتم مرة أخرى صوت الحكمة الذي يخاطب الضمير في أوقات الخيارات المصيرية". وتضمن الرسالة دعوة لبوتفليقة "إلى الحكمة والتعقل، وأن 4 ولايات كانت كافية لإتمام العمل كرئيس للبلاد وتحقيق الطموحات". ويرى الموقعون على الرسالة أن نتائج سياسات بوتفليقة خلال العشرين سنة الماضية ليست مرضية وبعيدة عن تلبية الطموحات المشروعة للجزائريين، وأن مدة حكم بوتفليقة الطويلة للبلاد "انتهت إلى خلق نظام سياسي لا يمكن أن يفي بالمعايير الحديثة لسيادة القانون"، وأن التقدم في السن وحالة الرئيس الصحية "تمنعه من التكفل بمهام تسيير الدولة". الشخصيات الموقعة على الرسالة: أحمد بن بيتور، رئيس حكومة سابق سفيان جيلالي، رئيس حزب زبيدة عسول، رئيس حزب ياسمينة خضرة، كاتب سعد بوعقبة، كاتب صحفي عبد الغني بادي، محامي أميرة بوراوي، طبيبة علي بن واري، رئيس حزب ناصر جابي، أستاذ جامعي فتيحة بن عبو، أستاذة جامعية صالح دبوز، محامي فريد مختاري، ناشط سياسي زهير رويس، رئيس المنتدى الديمقراطيعز الدين زعلاني، ناشط بالجالية الجزائرية في الخارج
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018