الجمعة, 25 مايو 2018, 18:21 مساءً
شريط الاخبار
بحث
خطوات ضرورية في ماكياجكِ عند وضع العدسات اللاصقة
آخر تحديث:
07/12/2017 [ 12:03 ]
خطوات ضرورية في ماكياجكِ عند وضع العدسات اللاصقة

دبي-الشروق العربي-يمكن لوضع العدسات اللاصقة أن يعقّد روتين ماكياجكِ اليومي، مما يسبب لكِ مجموعة من المشاكل، ويجعل من النتيجة التي تحصلين عليها غير مرضية. ولذلك جمعنا لكِ فيما يلي أبرز النصائح التجميلية التي من شأنها أن تسهّل عليك تطبيق الماكياج عند وضع العدسات اللاصقة فتحصلين بذلك على النتيجة المطلوبة بأقل جهد ممكن:

- قومي بوضع العدسات اللاصقة قبل البدء بتطبيق الماكياج، ولا تستخدمي الفراشي الكبيرة أثناء توزيع الظلال لتتجنبي تطاير حبيباتها ودخولها إلى العين.

- اختاري ظلال العينين ذات الصيغة الكريمية، فهي أقل إزعاجاً للعينين من المستحضرات ذات الصيغة المبودرة. واحرصي على أن تكون عينيكِ مغمضة أثناء التطبيق لتجنب وصول أي بقايا من المستحضر إلى داخل العين.

- تجنبي تطبيق الكحل تحت خط الرموش، واكتفي بتمريره فوق خط الرموش العليا والسفلى للحرص على ألا يتسرب إلى داخل العين فيتسبب بالحساسية وبتلف العدسات.

- استخدمي الكحل والآي لاينر المضاد للماء وتخلصي منها بعد فترة زمنية لا تتعدى الأربعة أشهر، لتجنب أي حساسية أو التهاب قد يطال داخل العين.

 

- تجنبي الماسكارا التي تحتوي على ألياف مقوية للرموش كونها تُسقط الكثير من الجزيئات الصغيرة داخل العين. وامتنعي عن تطبيق الماسكارا على جذور الرموش واكتفي بتطبيقها من وسط الرموش باتجاه الأطراف.

- إذا كنت تضعين العدسات الزرقاء أو الخضراء فتناسبها ألوان الظلال القوية كالبنفسجي، والفيروزي، والأخضر، والوردي، والبرغندي مع وضع الكثير من الماسكارا واعتماد ماكياج حيادي على الشفاه.

- إذا كنت تضعين العدسات العسلية فتناسبها الظلال ذات التدرجات البنية مع اللون الأحمر على الشفاه. أما إذا كنت تضعين العدسات الرمادية فتناسبها ظلال العينين الدخانية مع الألوان العارية على الشفاه.

- احرصي على اختيار لون عدساتك بشكل لا يتعارض مع لون بشرتكِ، فالبشرة السمراء تناسبها العدسات ذات الألوان العسلية، والرمادية، والخضراء. أما صاحبات البشرة الفاتحة فتناسبهن ألوان الأزرق والرمادي أكثر من سواها.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
مذيع تلفزيوني سابق يبرر سبب "كذب" الإذاعة بشأن اغتيال السادات
مذيع تلفزيوني سابق يبرر سبب "كذب" الإذاعة بشأن اغتيال السادات
قال الإعلامي خيري حسن، قارئ النشرات السابق بالتلفزيون المصري، إن "كذب"، التلفزيون عقب اغتيال الرئيس الأسبق محمد أنور السادات، كان لاعتبارات الأمن القومي. وأضاف حسن، خلال لقائه ببرنامج "هذا الصباح"، المذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، أنه كان يغطي حفل ذكرى انتصار أكتوبر، لصالح الإذاعة المصرية، وعند حدوث إطلاق النار قطع المسافة بين المنصة وجامعة الأزهر زحفا. واستطرد قائلا: "عندما وصلت ماسبيرو، قرأت موجز الأخبار بأن الرئيس السادات، أصيب في كتفه مع أني رأيته بعيني مستشهدًا، وعرفت أنه في حالة إعلان استشهاده مباشرة، فإن أحداثًا كثيرة ستقع، بينما إعلان إصابته أوقف أحداثًا كثيرة." وأشار إلى استيلاء الإرهابيين على محافظة أسيوط وقتلهم 80 ضابطًا عقب الواقعة، وتقسيمهم للمحافظات على بعضهم البعض، إلا أن إعلان إصابة السادات، ما يعني أنه على قيد الحياة، أحدث إرباكًا للإرهابيين وعطل فكرة استيلائهم على المحافظات، وفق قوله. وتابع: "تعلمت أنه في بعض الأوقات يمكن الكذب، لصالح الأمن القومي، فكنت قد رأيته بعيني شهيدًا، ولكن في ماسبيرو راعينا بعد الأمن القومي." وأوضح أن المسؤولين عن الأمن القومي، هم من أملوه الخبر، لمعرفتهم ماذا يفعلون، قائلًا إن هذه اللحظة في حياته لا يمكن نسيانها.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018