الاربعاء, 13 ديسمبر 2017, 16:38 مساءً
شريط الاخبار
بحث
مي كساب: فكرت في ارتداء الحجاب وهذا ما منعني
آخر تحديث:
06/12/2017 [ 22:21 ]
مي كساب: فكرت في ارتداء الحجاب وهذا ما منعني

الشروق  العربي - أكدت الفنانة المصرية مي كساب أنها راودتها مؤخرا فكرة اعتزال الفن وارتداء الحجاب، لكنها تراجعت عن هذا القرار.

الفنانة المصرية أرجعت سبب تفكيرها في هذا الأمر إلى وفاة الفنانة الكبيرة شادية، مشيرة إلى أنها تأثرت نفسيا برحيل شادية، وعاشت في صراع نفسي بتفكيرها في هذا الأمر.

وأضاف، خلال حلولها ضيفة على راديو “90 90”، أنها كانت تفكر طوال الوقت قبل الحلقة إن كانت ستحضر الى الاستديو بالحجاب أم لا، لكنها امتنعت عن ذلك نظرا لالتزاماتها المادية، حيث قالت مازحة: “الأقساط منعتني”.

يذكر أن شادية قد اترتدت الحجاب واعتزلت الفن لفترة طويلة، قبل أن توافيها المنية خلال تواجدها في مستشفى الجلاء العسكري، بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز 86 عاماً.

 

 
 
تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
اكتشاف خلية "مصرفيي داعش" في لبنان وتركيا
اكتشاف خلية "مصرفيي داعش" في لبنان وتركيا
كشفت فرنسا عن 150 إلى 200 "صيرفي خفي" يتولون تمويل تنظيم "داعش" اساساً في لبنان وتركيا"، حسبما اعلن الجهاز المكلف مكافحة تبييض الاموال وتمويل الارهاب في وزارة الداخلية الفرنسية. وقال المدير برونو دال لدى تقديم تقرير لجهازه عن "مخاطر تبييض الرساميل وتمويل الارهاب" لعام 2016 للصحافيين: "عملنا على تحديد ما بين 150 و200 من جامعي الاموال هؤلاء والموجودون اساساً في لبنان وتركيا". واوضح أن "هؤلاء الصيرفيين المتخفين لداعش يتلقون اموالا موجهة بوضوح لتمكين (التنظيم) من الاستمرار"، مشيرا الى ان رهان الجهاز "يتمثل في تحديد ممولين جدد للتنظيم المتطرف الذي يرتهن بشكل متزايد للتمويل الخارجي". واضاف: "هناك رهان استراتيجي حقيقي مع تشظي داعش يتمثل في تحديد اماكن جامعي الاموال الجدد لمحاولة تتبع مواقع انتشار داعش مستقبلا". ومع تخلي المتطرفين عن الاراضي التي كانوا يحتلونها في العراق وسوريا، حرموا "مصدر تمويلهم الاول على غرار غنائم الحرب، او ابتزاز الاهالي، ويحاولون تعويض هذه الخسائر جزئيا باللجوء الى تمويلات خارجية"، بحسب التقرير. ويراقب الجهاز ايضا "الدعم الاكثر تقليدية" للتنظيم المتطرف "مثل المنظمات الانسانية والثقافية للحيلولة دون استخدام مثل هذه الهيئات لتمويل الارهاب"، بحسب مديره. وختم برونو دال: "عملنا يتمثل اساسا في رصد مؤشرات ذات صدقية وضعيفة على التشدد والسلوك المالي"، مشيرا الى ان "المبالغ التي ترصد تكون قليلة في غالب الاحيان".
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2017