الثلاثاء, 16 يناير 2018, 15:48 مساءً
شريط الاخبار
بحث
تحديد موعد وآلية بيع تذاكر مباريات كأس العالم
آخر تحديث:
13/09/2017 [ 04:35 ]
تحديد موعد وآلية بيع تذاكر مباريات كأس العالم

دبي-الشروق العربي-قال الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، الثلاثاء، إن عملية بيع تذاكر كأس العالم 2018، التي ستقام في روسيا ستبدأ الخميس المقبل.

وستباع التذاكر على مرحلتين، الأولى تقضي بتقديم الطلبات في المرحلة خلال الفترة ما بين 14 سبتمبر أيلول وحتى 12 أكتوبر.

ويمكن للمشجعين طلب تذاكر لمباراة واحدة أو لملعب محدد أو طلب التذاكر الخاصة بمنتخب معين خلال تلك المرحلة وفقا لاختيارهم.

ويمكن التقدم للحصول على التذاكر فقط عبر موقع الفيفا على الإنترنت. وسيتم إبلاغ أي شخص تقدم بطلب بقبول أو رفض طلبه بحلول يوم 16 نوفمبر.

وتنتهي المرحلة الأولى في الفترة ما بين 16 و28 نوفمبر وسيتم فيها تخصيص التذاكر وفقا لقاعدة أسبقية التقدم بطلبات الحجز.

وقالت فاطمة سامورا الأمين العام للفيفا في بيان "وضعنا نظام اللتذاكر يكفل لجميع المشجعين فرصة للحصول على التذاكر بشكل آمن".

أما المرحلة الثانية للبيع، فتم تقسيمها أيضا على فترتين. الأولى من الخامس من ديسمبر 2017 وحتى 31 يناير 2018 على أن يتم توزيع حصص التذاكر وفقا لقرعة عشوائية.

وخلال الفترة ما بين 13 مارس وحتى الثالث من أبريل ستكون التذاكر متاحة بأسبقية الحجز.

كما ستكون هناك "فرصة أخيرة" للشراء في الفترة ما بين 18 أبريل و15 يوليو حيث موعد المباراة النهائية وستكون وفق الأسبقية الحجز.

وسيحتاج كافة المشجعين الذين سيحضرون المباريات للتقدم بطلب للحصول على بطاقة هوية رسمية مجانية وذلك وفقا لطلب السلطات الروسية.

وتتضمن هذه البطاقة بعض المميزات مثل تأشيرة مجانية لدخول روسيا واستخدام وسائل النقل مجانا في أيام المباريات.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
ملفات خاصة
تعرف على سيدة المهام الصعبة المصرية!
تعرف على سيدة المهام الصعبة المصرية!
وافق مجلس النواب المصري اليوم على اختيار المستشارة الاقتصادية رانيا المشاط لمنصب وزير السياحة في التعديلات الوزارية المطروحة لحكومة شريف إسماعيل. شغلت رانيا المشاط منصب "وكيل محافظ البنك المركزي للسياسة النقدية في البنك المركزي المصري" لمدة 11 عاما منذ 2005، وسعت لتطوير استراتيجيا السياسة النقدية، وهي المحور الذي دشن في 2005 ضمن برنامج الإصلاح المصرفي. وعملت اقتصاديا أولا في صندوق النقد الدولي في واشنطن قبل التحاقها بالبنك المركزي المصري، حيث كانت ضمن فريق التفاوض على برنامج الإصلاح المالي والاقتصادي بين عامي 2011 و2013، إضافة إلى دورها في تبادل الخبرات العملية مع المؤسسات الاقتصادية الدولية والبنوك المركزية. حصلت المشاط على الماجستير والدكتوراه في الاقتصاد من جامعة ميريلاند الأمريكية بارك كولدج، ويشمل تخصصها تطبيقات الاقتصاد الكلي والدولي، والسياسة النقدية، ولها إصدارات خاصة في حقل علومها. كما شغلت منصب نائب مدير مشروع IRIS لدى مركز الإصلاح المؤسسي والقطاع غير الرسمي في جامعة ميريلاند، وحظيت بعضوية مجلس الإدارة التنفيذي في البورصة المصرية و بنك الاستثمار العربي. تمتعت بقائمة طويلة من الخبرات المهنية والمؤهلات العلمية، حيث تشغل منصب وكيل محافظ البنك المركزي المصري للسياسة النقدية في الوقت الحالي، وتقوم بتطوير استراتيجية السياسة النقدية، كواحدة من المهام الصعبة أشرفت الدكتورة رانيا المشاط على إعداد وعرض تقارير السياسة النقدية، وتحليل تقنى لتقييم الوضع الاقتصادي الذي تقرر على أساسه لجنة السياسة النقدية أسعار العائد الرئيسية للبنك المركزي، وشاركت في إدارة السياسة الاقتصادية الكلية للدولة من خلال تصميم إطار الاقتصاد الكلي بالتعاون مع الوزارات والجهات الاقتصادية المختصة لتحديد الفجوة التمويلية وتحديثها بشكل دوري، وذلك ضمن مسئوليات أخرى عملت كخبير اقتصادي أول في صندوق النقد الدولي بواشنطن في أقسام مختلفة ومنها قسم الاستراتيچيات الاقتصادية والمراجعة، وقسم آسيا والمحيط الهادي، حيث كانت ضمن فريق العمل المتابع لاقتصاديات الدول الناشئة في شرق آسيا مثل الهند وڤيتنام. شغلت أيضًا منصب نائب مدير مشروع بمركز الإصلاح المؤسسي والقطاع غير الرسمي IRIS في جامعة ميريلاند - كولدچ بارك بالولايات المتحدة، و باحث ومنسق مشروع قانون المنافسة ومنع الاحتكار في مصر والمُعد من IRIS. عرضت مبادرات سياسية واقتصادية في مؤتمرات عديدة بصندوق النقد الدولي"IMF"، البنك الدولي"WB"،البنك الأوروبي للإعمار والتنمية EBRD، البنك المركزي الأوروبي "ECB"، المفوضية الأوروبية "European Commission"، المعهد الأوروبي لدراسات دول البحر المتوسط "IEMed"، مبادرة أسبن لدول البحر المتوسط "Aspen Mediterranean Initiative"، اليورومني "Euromoney"، مؤسسة "Rockefeller Brothers"، الجمعية الاقتصادية الأمريكية "AEA"، جامعة هارفرد Harvard University، مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، منتدى البحوث الاقتصادية "ERF"،المركز المصري للدراسات الاقتصادية"ECES"وغيرها.
التصويت
الشروق تويتر
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018