الجمعة, 23 فبراير 2018, 21:50 مساءً
شريط الاخبار
بحث
البث المباشر لقناة أكسترا نيوز
الفيس بوك
تويتر
قوقل +
RSS
يوتيوب
whatsapp
الأخبار
عمدة مدينة أمريكية ترفع راتب حارسها لقاء خدماته الجنسية
عريقات: قرار أمريكا بنقل سفارتها الى القدس تدمير "لحل الدولتين"
الجبير يصف إيران بالخطر الأوحد والأكبر على المنطقة والعالم
خبراء غربيون يكشفون هدف انتقال مقاتلات "سو -57" إلى سوريا
تركيا: التعاون العسكري مع السودان ليس سريا ولا يستهدف أحدا
بوتين يشكر كل من شارك في العملية الروسية في سوريا
ملاحقات جديدة بحق المدير السابق لحملة ترمب.. 32 اتهاماً
مجزرة فلوريدا.. استقالة "الضابط الجبان"
مسؤول نيجيري: التلميذات المختطفات لم يظهرن بعد
ترقب بشأن التصويت على هدنة بالغوطة الشرقية
أميركا.. تنفيذ حكما بالإعدام و"توصية نادرة" تنقذ آخر
واشنطن: على روسيا "مسؤولية خاصة" عن القصف على الغوطة
بيان للتحالف العربي بشأن تضرر شاحنة مساعدات في صعدة
مالي.. عشرات القتلى من الإرهابيين في عملية عسكرية فرنسية
تحرير "وادي المسيني" من القاعدة والسيطرة على غرفة عملياته
التحقيق في طرد يحوي مادة غريبة للأمير هاري وميغان
ملفات خاصة
أخبار الأمارات
الإمارات والكويت.. علاقة إخوة ومصير مشترك ضاربة في عمق التاريخ
علاقة راسخة تربط بين دولتي الإمارات والكويت منذ أكثر من ستة عقود مضت، وتزداد عمقا، وتوثقا، وقوة، وتلاحما، بدعم كبير من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، والشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، وبفضل تعزيز وتكريس سموهما الروابط المشتركة التي تجمع البلدين، سواء الإرث في التقاليد السياسية والدبلوماسية، والمصير المشترك، أو الأرضية الخليجية التي توحدهما في جانب العادات والتقاليد، والتوحد في الفكر، والعمل، والتوجه، والرؤى، والمصالح، فضلا عن الانضمام إلى مجلس التعاون لدول الخليج العربية. كما تحظى العلاقة المصيرية بين الإمارات والكويت، بحرص كبير من قائدي الدولتين على تقوية أواصرها، وتعزيزها وتطويرها بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين، فيما كان أرسى دعائم هذه العلاقة التي جمعت الدولتين في إطار من الأخوة منذ عام 1973، الراحلان الكبيران المغفور لهما بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، والشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح. محطات بارزة وشهدت ولا تزال العلاقات الثنائية بين الإمارات والكويت محطات بارزة، ترتكز على التنسيق والتعاون، والتشاور المستمر، حول القضايا، والموضوعات ذات الصبغة الإقليمية والدولية، بما يحقق الانسجام التام للقرارات المتخذة منهما في القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك، كما تشهد العلاقات السياسية بين الكويت والإمارات تطوراً ملحوظاً يعكسه التنسيق المتبادل بين الجانبين في المحافل الإقليمية والدولية. وكان لدولة الكويت إسهامات كبيرة ودور رائد في تقديم الخدمات التعليمية والصحية، والإعلامية، والاجتماعية لإمارات الخليج قبل حصولها على الاستقلال، ففي عام 1955 بدأت البعثة التعليمية الكويتية عملها في الإمارات، بإنشاء العديد من المدارس وتجهيزها ودعمها بالكتب والأدوات المدرسية للطلبة في مختلف الإمارات، وفي عام 1962 وصلت البعثة الطبية الكويتية إلى الإمارات، وباشرت بإنشاء العديد من المراكز والمستشفيات، ومنها مستشفى الكويت بدبي والذي تم افتتاحه رسمياً في إبريل عام 1966م، وضم عيادة خارجية، وعيادة أسنان، وقسما داخليا، وسكناً للموظفين، ومستشفى للأمراض الصدرية وافتتح في إبريل عام 1966م بمنطقة أم سقيم بدبي، ومستوصف للأمراض الصدرية في منطقة بر دبي تم افتتاحه في مايو 1976م، ومستوصف الشارقة الذي افتتح في يناير 1969م. ومستوصفان في عجمان وأم القيوين افتتحا في يناير من العام 1963م، ومستشفى الكويتي برأس الخيمة في العام 1963م إلى جانب مستشفيات وعيادات تخصصية في الفجيرة وخورفكان. وعلى صعيد متواز شهد قطاع التعليم في البلدين تطوراً في جميع مراحله، كما أن رغبة أبناء الشعبين في تحصيل العلم والمعرفة شاهد على ازدياد عدد المدارس والجامعات، حيث فتحت الجامعات الخاصة في الإمارات مجالاً واسعاً أمام استقطاب الطلبة الكويتيين الذين وجدوا فيها بديلاً مناسباً عن الجهات الدراسية التي كانت تذهب بهم إلى أوروبا وأمريكا، وتشهد أعدادهم في الجامعات الخاصة في الدولة تزايداً مستمراً، إضافة إلى ما تشهده المعاهد، والكليات، والجامعات الكويتية من طلبة الإمارات. تعاون مشترك وساهمت دولة الكويت مالياً وإدارياً في تقديم تلك الخدمات، والإشراف عليها من قبل بعض الذين أوفدتهم إلى إمارات الخليج قبل اتحادها للقيام بهذه المهام، كما عملت الكويت على إنشاء محطة إرسال تلفزيوني في إمارة دبي، بدأ العمل بها عام 1969، واطلق على المحطة (تلفزيون الكويت من دبي)، فضلا عن مسيرة التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين لاسيما خلال الأعوام القليلة الماضية، والتي تؤكد متانة العلاقات بينهما، فالكويت والإمارات تؤمنان بأهمية التعاون الاقتصادي والتجاري بينهما من خلال زيادة التبادل التجاري، وتعزيز العلاقات الاقتصادية الثنائية في مختلف المجالات الاقتصادية، والصناعية،والتجارية، والاستثمارية في القطاعين الخاص والعام، ما ينبئ بالمستقبل الزاهر الذي ينتظر مسيرة هذا التعاون الذي يصب في خدمة البلدين والشعبين الشقيقين. وقفة لا تنسى ولا يمكن نسيان وقفة الإمارات وجيشها الباسل إلى جانب دولة الكويت في محنة الغزو العراقي الغاشم عليها عام 1990 والشهور التي تلتها وصولاً إلى تحريرها، حيث قدّمت الإمارات ثمانية شهداء و21 جريحاً دفاعاً عن الحق والشرعية، ومبادئ حسن الجوار. فقد كان الراحل الكبير الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، في يوم الثاني من أغسطس 1990 في مدينة الإسكندرية عندما جاءت أنباء الغزو العراقي للكويت، فأسرع بأجراء مباحثات عاجلة مع الرئيس المصري آنذاك حسني مبارك، وطار عصر اليوم نفسه إلى مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية للتشاور مع خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز، وفى صباح اليوم التالي عاد إلى أبو ظبي وأصدر أمراً بإلغاء احتفالات عيد الجلوس الرابع والعشرين الذي يصادف يوم 6 أغسطس، كما كان الشيخ زايد رحمه الله، من أوائل القادة العرب الذين استجابوا لطلب الرئيس المصري بعقد قمة عربية طارئة لمناقشة الغزو العراقي للكويت. قائد الإنسانية «الكويت هي التاج الذي على رؤوسنا، وهي الهوى المتغلغل في أعماق أفئدتنا، فليس في القلب والفؤاد من شيء غير الكويت، وليس هناك حب أعظم من حب الأرض العزيزة التي عشنا على ثراها، وسطرنا عليها تاريخنا وأمجادنا ومنجزاتنا». هذه كلمات صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ربان سفينة الإنسانية، في حب كويت العطاء، والنماء، والولاء، منحته الأمم المتحدة عام 2014 لقب «قائدا للعمل الإنساني»، والكويت «مركزا إنسانيا عالميا»، لدوره البارز في تعزيز العلاقات مع دول الجوار، ولدوره في المصالحات، وتقديم المساعدات للدول المحتاجة، عندما كان في وزارة الخارجية، وعن تكريمه آنذاك، قال «دولة الكويت سنت لنفسها، منذ استقلالها، نهجا ثابتا في سياستها الخارجية ارتكز على ضرورة تقديم المساعدات الإنسانية لكل البلدان المحتاجة، بعيدا عن المحددات الجغرافية، والدينية، والعرقية، انطلاقا من عقيدتها، وقناعتها بأهمية الشراكة الدولية، والجمعيات الخيرية الكويتية، واللجان الشعبية سطرت صفحات من الدعم المتواصل لمشاريع إنسانية عديدة في آسيا، وإفريقيا، أصبحت الآن أحد العناوين البارزة لأيادي الخير التي يتميز بها الكويتيون».
محمد بن زايد: بتوجيهات خليفة.. أبوظبي تشهد تطوراً استثنائياً
اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، مشاريع تنموية وسياحية بمنطقة الميناء في أبوظبي، بمساحة إجمالية للأرض تصل إلى ثلاثة ملايين متر مربع. جاء ذلك خلال جولة تفقدية، قام بها سموه في منطقة الميناء، رافقه خلالها سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دائرة النقل، وجاسم محمد بوعتابه الزعابي، رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وفلاح محمد الأحبابي، رئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات. واستمع سموه إلى شرح واف عن مكونات المشاريع التنموية والسياحية، التي ستنفذ في منطقة الميناء، ومراحل تنفيذها، قدمه جاسم محمد بوعتابه الزعابي، وفلاح محمد الأحبابي، ومريم عيد المهيري مدير عام المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي، التي ستضم «مشروع ميناء الصيادين»، و«مشروع مدينة الاستوديوهات للإنتاج» و«مشروع حي المبدعين». وأكد سموه، أنه بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، تشهد العاصمة أبوظبي، تطوراً استثنائياً للمشاريع الحضرية، التي تُقدم وجهات بحرية جديدة ومميزة لسكان الإمارة وزوارها، التي تمتاز في الوقت ذاته بحفاظها على الهوية الوطنية ورصيدها الحضاري والإنساني. ونوّه سموه إلى أهمية تطوير المشاريع، التي تخدم سكان العاصمة أبوظبي من المواطنين والمقيمين؛ وذلك من خلال توفير مرافق سياحية؛ تساهم في جذب الزوار والسياح للإمارة، ما يعزز سمعتها كوجهة رائدة للأعمال والسياحة على حد سواء، الذي من شأنه زيادة الفرص الاستثمارية للشركات، وتنويع روافد الاقتصاد الوطني. ووجه سموه، بالبدء بتطوير «ميناء زايد» كمنطقة متعددة الاستخدامات، وبإعادة تطوير جميع الأسواق المجتمعية المتواجدة في منطقة الميناء، بما فيها أسواق الأسماك والخضار، والخشب والسجاد؛ لتصبح المنطقة واجهة بحرية رئيسية في مدينة أبوظبي، تشمل مرافق سياحية وسكنية وتجارية وخدمية وترفيهية وثقافية جديدة، تعزز مكانة أبوظبي إقليمياً وعالمياً. كما وجه سموه، بتعزيز نجاح المنطقة الإبداعية في الميناء؛ بمضاعفة مساحتها بنسبة تصل إلى 300%، وإقامة مدينة الاستوديوهات للإنتاجات التلفزيونية والسينمائية، التي تأتي ضمن إطار ما حققته أبوظبي في استقطاب أفلام عالمية على المستويين الإقليمي والعالمي. الماضي يلهم المستقبل يتمتع «ميناء الصيادين» بموقع استراتيجي ومركزي؛ وذلك لوقوعه في منطقة «ميناء زايد»، التي تتوسط جزيرة السعديات وكورنيش أبوظبي، ويهدف المشروع الجديد إلى تطوير وتنظيم الموقع؛ ليكون مركزاً حيوياً ومعلماً سياحياً في خريطة أبوظبي؛ وليرتقي بما يقدمه حالياً؛ فيصبح جزءاً لا يتجزأ من جزيرة أبوظبي. وسيحافظ المشروع، الذي سيغطي مساحة 1.25 مليون متر مربع، على أهمية الميناء التراثية والتاريخية؛ حيث سيتم إضافة عدد من المرافق، بما فيها سوق أبوظبي الكبير، وواجهة بحرية تخدمها مراكز تجارية ومطاعم ومقاهٍ متنوعة، توفر المأكولات التراثية والعصرية، ومنطقة لبناء وصيانة القوارب، تترجم من خلالها علاقة مدينة أبوظبي بالبحر، إضافة إلى مبانٍ متعددة الاستخدامات حول القناة المائية. مدينة الاستوديوهات تقع «مدينة الاستوديوهات» في «ميناء زايد»؛ حيث مستودعات الماضي تصنع محتوى المستقبل، وتقع على مساحة 300 ألف متر مربع، وستضم موقع تصوير خارجي واستوديوهات للإنتاجات التلفزيونية والسينمائية من مساحات مختلفة ومبنى لمكاتب الإنتاج ومساحات للخدمات المساندة، ويأتي بناء مواقع دائمة للتصوير؛ بعد النجاح الكبير الذي حققته أبوظبي في استقطاب أفلام عالمية من «هوليوود» و«بوليوود». حي المبدعين يقع «حي المبدعين» في «ميناء زايد»؛ حيث يكون الإبداع نمط الحياة، وسيتم تطوير «حي المبدعين» بالتعاون مع «مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان»، وسيوفر لمبدعي أبوظبي مرافق سكنية وأخرى للعمل، إضافة إلى مساحات للترفيه والاستجمام، تقع كلها حول معرض421، الوجهة الثقافية للفنانين والمصممين، وهو الذي من شأنه أن يثري المجتمع الإبداعي ومحبي الإبداع من مقيمي وزوار الإمارات.
عبد الله بن زايد يبحث مع وزير خارجية سنغافورة تعزيز العلاقات
التقى سموّ الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، الدكتور فيفيان بالاكرشنان، وزير خارجية سنغافورة. وجرى خلال اللقاء الذي عقد في أبوظبي، بحث تعزيز العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وسنغافورة، وتوطيد أطر التعاون في مختلف المجالات. كما بحث الجانبان، مستجدات الأوضاع في المنطقة، وعددا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك. ورحب سموّ الشيخ عبد الله بن زايد، بزيارة الدكتور بالاكرشنان، مؤكداً سموّه حرص دولة الإمارات، على تعزيز التعاون مع سنغافورة في شتى المجالات. وأشاد بالاكرشنان، بالمكانة الرائدة التي تحظى بها دولة الإمارات، إقليمياً ودولياً، مؤكداً العلاقات الثنائية الوثيقة التي تربط بين الإمارات وسنغافورة، والحرص المستمر على تعزيز التعاون بين البلدين. حضر اللقاء، الدكتور أحمد بالهول الفلاسي، وزير الدولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة، ومحمد عمر بلفقيه، سفير الدولة لدى جمهورية سنغافورة.
وفد من القوات المسلحة يدعو مدارس العين لحضور «حصن الاتحاد 3»
زار وفد من القوات المسلحة الإماراتية، عدداً من المدارس التابعة لمكتب العين التعليمي دائرة التعليم والمعرفة أبوظبي- من مختلف المراحل الدراسية. ووجه وفد القوات المسلحة، الدعوة للطلبة وأعضاء الهيئات الإدارية والتدريسية في العين لحضور العرض العسكري «حصن الاتحاد 3»، الذي سيتم تنظيمه، غداً السبت، في مطار العين الدولي؛ حيث سيحظون بمتابعة العرض من قلب الحدث، ما يتيح الفرصة أمامهم للتعرف إلى قدرات «حماة الاتحاد» عن قرب. قدم الوفد شرحاً عن الدور المهم، الذي تقوم به قواتنا المسلحة الباسلة في حفظ أمن الوطن والمواطن وكل مقيم على أرض الإمارات، وحماية مكتسبات الاتحاد، حتى وصلت بدعم القيادة الرشيدة وعزم رجالها وولائهم إلى درجة عالية من الكفاءة والاحتراف. وتعرف الطلبة وأعضاء الهيئات الإدارية والتدريسية إلى فعاليات العرض العسكري، التي ستبدأ في الساعة العاشرة صباحاً يوم السبت المقبل، فيما سيبدأ العرض الساعة الرابعة والنصف عصراً، كما قدم الوفد شرحاً حول قرية الألعاب الترفيهية، والمتحف العسكري، الذي يضم مجموعة من المعدات العسكرية القديمة، التي استخدمتها القوات المسلحة الإماراتية. وشرح الوفد، أهداف العرض، التي تتمثل في إظهار القدرات المتطورة لقواتنا المسلحة، وما يتمتع به أفرادها من شجاعة وإقدام وتفان ومهارات وخبرات ميدانية، إضافة إلى ما تمتلكه من معدات وتقنيات حديثة، ما جعل منها درعاً واقية للوطن تحمي مكتسباته، وتعزز التنمية المستدامة، وتصون مسيرته الاتحادية في مواجهة التحديات والتهديدات، التي تعصف بمنطقتنا والعالم أجمع. وعبّر الطلبة وأعضاء الهيئات الإدارية والتدريسية عن اعتزازهم بقواتنا المسلحة عنوان عزة الوطن، وحامي حماه، معربين عن فخرهم بما وصلت إليه من قوة واقتدار وجاهزية وكفاءة وقدرة على تنفيذ المهام والواجبات. وفي نهاية الزيارة، وزع وفد القوات المسلحة مطويات وبطاقات دعوة للطلبة وأولياء أمورهم وأعضاء الهيئات الإدارية والتدريسية؛ لحضور العرض العسكري، إضافة إلى هدايا تذكارية تحمل شعار القوات المسلحة وعلم الإمارات. يذكر أن مدينة العين ستحتضن، السبت المقبل، النسخة الثالثة من العرض العسكري «حصن الاتحاد 3»، الذي تنفذه وحدات رئيسية من القوات البرية والجوية وحرس الرئاسة؛ لإظهار القوة العسكرية الضاربة ذات القدرة على القيام بمهام التدخل السريع بمرونة وكفاءة عالية، وكذلك القدرة على تنفيذ نطاق واسع من العمليات العسكرية؛ للدفاع عن الوطن وحماية أمنه، بالتعاون الوثيق مع الأجهزة الأمنية الأخرى. وسيشتمل «حصن الاتحاد 3» على العديد من الفعاليات على رأسها العرض العسكري المشترك لمختلف تشكيلات القوات المسلحة؛ بهدف إبراز التكامل والانسجام فيما بينها، إضافة إلى تنفيذ عمليات ميدانية مثل المداهمات الحية، التي تعكس صورة واقعية للقدرات والإمكانات القتالية لقواتنا المسلحة في تنفيذ عمليات الأمن الداخلي.
جواز السفر الإماراتي يعزز صدارته عربياً ويتقدم للمركز الـ 23 عالمياً
عزَّز جواز السفر الإماراتي مركزه في صدارة الترتيب عربياً وإقليمياً، ضمن مؤشر أقوى جوازات السفر العالمية الذي تصدره سنوياً مؤسسة «آرتون كابيتال»، حيث تقدم 3 مراكز إلى المرتبة ال23 على مستوى العالم، بعدما احتل العام الماضي المرتبة ال26، ويسمح لحامله دخول 135 دولة بدون تأشيرة مسبقة، ليتقدم في ترتيب أقوى جوازات السفر العالمية على دول أخرى مثل روسيا وتركيا والصين وغيرها، ليدخل بذلك فئة أقوى 25 جوازاً حول العالم، وهو التصنيف الذي احتلت فيه كوريا الجنوبية صدارة الترتيب لأول مرة بالتساوي مع سنغافورة، واللتين يسمح جواز السفر الصادر عن الدولتين بدخول 162 دولة. كما احتل الجواز الإماراتي المركز الخامس عالمياً من حيث الدول التي أضافها إلى قائمته مقارنة بالعام الماضي، حيث أصبح بمقدور حامله الدخول إلى 9 دول إضافية، فيما كان جواز سفر جورجيا أكثر من أضاف دولاً جديدة إلى قائمته بواقع 35 دولة. وذكر التقرير أن الإمارات حددت في العام 2017 هدفاً يتمثل في أن يصبح جوازها بين أهم 5 جوازات سفر عالمية بحلول العام 2021، مشيراً إلى أنه وعلى الرغم من كونه الأقوى بين دول الخليج، فإن من المتوقع أن يكتسب المزيد من القوة على الصعيد العالمي خلال السنوات المقبلة. عالمياً، تراجع جواز السفر الألماني إلى المرتبة الثالثة، إذ يسمح الجواز لحامله بدخول 161 دولة، متبوعاً بجوازات سفر كل من اليابان والدانمارك والسويد وفنلندا وإيطاليا وفرنسا وإسبانيا في المراكز من الرابع وحتى العاشر على التوالي، واحتل جواز بريطانيا المركز ال17 عالمياً، فيما جاء الجواز الأمريكي في المركز ال 20 على أساس التصنيف الفردي، ويسمح لحامله بدخول 158 دولة. عربياً، احتل جواز السفر الكويتي المركز الثاني خلف الإمارات والمرتبة ال48 عالمياً، متبوعاً بجوازات كل من البحرين وعمان والسعودية والمغرب.
أسواق
رياضة
الدوري الأوروبي.. لا مفاجآت مدوية وآرسنال كاد أن يكون الضحية
لم تشهد مباريات دور الـ 32 من بطولة الدوري الأوروبي مفاجآت مدوية، حيث تمكنت أغلب الفرق الكبرى المرشحة للقب من العبور للدور التالي في انتظار ما ستسفر عنه قرعة دور الـ 16، الجمعة. الكبار مستمرون تمكنت فرق أتلتيكو مدريد وميلان ولاتسيو وليون وسبورتنغ لشبونة ومارسيليا فيما عانى كل من دورتموند وآرسنال قبل أن يصعدا في نهاية الأمر. نكسة إسبانية – إيطالية خرج كل من فياريال وريال سوسيداد أمام ليون الفرنسي و ريد بول سالزبورغ النمساوي على الترتيب، فيما شهد نفس الدوري خروج فريقي أتالانتا ونابولي من إيطاليا على يد فريقين من ألمانيا وهما دورتموند ولايبزيج بالترتيب. وبذلك لم يتبقى لإسبانيا سوى فريقي أتلتيكو مدريد وأتلتيك بلباو، وكذلك بالحال بالنسبة لإيطاليا التي ستنافس على لقب البطولة بفريقين فقط حاليا وهما ميلان ولاتسيو. إنجلترا.. كادت أن تكون بلا ممثل يبدو أن فوز آرسنال ذهابا على اوسترسوند السويدي بثلاثية نظيفة دفع الفريق اللندني إلى الاسترخاء لقاء العودة، الذي كاد أن يتحول كابوسا مزعجا بعدما أحرز الضيف السويدي هدفين في دقيقتين متتاليتين في منتصف الشوط الأول. استطاع الممثل الإنجليزي الوحيد في البطولة تدارك الموقف في الشوط الثاني وتسجيل هدف تأمين التأهل، على الرغم من خسارة مباراة العودة بهدفين لهدف. روسيا.. الأكثر تمثيلا باتت روسيا الدولة الأكثر تمثيلا في ثمن النهائي بـ 3 فرق، حيث فازت أندية زينيت سانت بطرسبرغ و لوكوموتيف موسكو وسيسكا موسكو على سيلتك الأسكتلندي و نيس الفرنسي و سرفينا الصربي. قرعة نارية في الآفق ومن المتوقع أن تسفر القرعة التي ستقام الجمعة، بمدينة نيون السويسرية عن لقاءات نارية خصوصا أنها لن تشهد أي تصنيف للفرق كما حدث بقرعة الأدوار السابقة، كما أنها لا تمنع مواجهات فريقين من نفس الدولة. ما يعني إمكانية مشاهدة مباريات بين فريقين من إسبانيا أو إيطاليا أو فرنسا أو ألمانيا أو فرنسا أو روسيا، وهي الدول الممثلة بفريقين أو أكثر في ثمن النهائي.
الزمالك إلى المركز الثاني في بطولة مصر
صعد الزمالك إلى المركز الثاني مؤقتا بعد فوزه على مضيفه النصر 2-1 على استاد القاهرة في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري المصري لكرة القدم. ووجد الزمالك نفسه متأخرا منذ الدقيقة 15 من ركلة جزاء نفذها محمد حسن "ميدو" بعدما انتزعها بنفسه، لكن الكونغولي كابونغو كاسونغو أدرك التعادل في الدقيقة 33 بعدما استغل عرضية عبدالله جمعه وحولها رأسية في الزاوية اليسرى. وسجل محمود حمدى الونش هدف التقدم والفوز في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول، مستغلا عرضية محمد عنتر وحولها رأسية لحظة خروج خاطئ للحارس من مرماه (45+1). ورفع الزمالك رصيده إلى 48 نقطة وصعد إلى المركز الثاني مؤقتا بفارق نقطتين أمام الاسماعيلي الذي يلتقي السبت مع طنطا، في حين تجمد رصيد النصر عن 14 نقطة في قاع الترتيب. وخطف إنبي تعادلا مثيرا من مضيفه الاتحاد السكندري في الوقت القاتل 1-1. وسجل للاتحاد السكندرى خالد الغندور (63) وعادل لانبي محمود قاعود (90). وبهذا التعادل، رفع الاتحاد رصيده الى 26 نقطة في المركز الـ14، مهدرا نقطتين ثمينتين في صراع الهروب من شبح الهبوط، بينما وصل إنبي للنقطة 36 وارتقى الى المركز السابع مؤقتا.
منوعات
الشروق يوتيوب
السفير القطري يهرب تحت وابل الأحذية في غزة ..
مشجعو ليفربول يهتفون للاعب المصري صلاح: سنصبح مسلمين لأجلك!
إيقاف مذيعة مصرية بسبب حديث "جنسي" على الهواء
نائب تونسي يمزق علم الاحتلال في البرلمان دعماً لقانون يُجرم التطبيع
السفير القطري يهرب تحت وابل الأحذية في غزة ..
السفير القطري يهرب تحت وابل الأحذية في غزة ..
انتفض عدد من عمال النظافة في مستشفيات قطاع غزة في وجه السفير القطري محمد العمادي ورشقوه بالأحذية عقب الانتهاء من المؤتمر الصحفي الذي عقده بمدينة غزة . وفي التفاصيل قال شهود عيان كان عمال النظافة ينتظرون المؤتمر الصحفي على أحر من الجمر نظراً لأنهم لم يتقاضوا رواتبهم منذ عدة شهور، وحاولوا ايقاف السفير العمادي ليطالبوا بعدة مطالب ولكن حرس السفير تعرض لهم وحاول ابعادهم ، ما دفعهم لايقاف السيارة التي تقل السفير لكن دون جدوي. واضاف الشهود ان العمال بعد تصرف السفير الذي اعتبروه مسيئ بحقهم انفجر بعضهم بالصراخ والهتاف، فيما حاول البعض الآخر الوصول إلى سيارة العمادي قبل أن تمنعهم عناصر الشرطة من ذلك. وبررالعمال تصرفهم انهم وجدوا المؤتمر مخيباً للآمال بعد تجاهل منحة الإغاثة القطرية لقضية رواتبهم التي طال انتظارها منذ عدة أشهر ، بالاضافة الى معاملة حرس السفير والاجهزة الامنية في غزة لهم بطريقة لا تليق بهم. وكان السفير القطري محمد العمادي عقد مؤتمراً صحفياً بمدينة غزة اليوم، استعرض خلاله تفاصيل منحة الإغاثة القطرية لقطاع غزة والتي تبلغ قيمتها 9 ملايين دولار، لكنها لم تشمل حل أزمة موظفي النظافة في مستشفيات غزة. يشار إلى أن شركات النظافة المتعاقدة مع وزارة الصحة ملت المناشدات لحل أزمتهم على مدار 4 شهور، إذ لم تؤت ثمارها ما اضطرها إلى الإعلان عن وقف العمل في مستشفيات القطاع.
الشروق فيسبوك
جميع الحقوق محفوظة لـ الشروق العربي
ALSHORUQ.NET © 2018